منتديات - منتدى - خفوق الروح
العاب طبخ العاب تنظيف البشرة والجسم العاب بنات طيور الجنة
العاب فلاش العاب مكياج العاب قص شعر العاب تلبيس




العودة   منتديات خفوق الروح > منتديات خفوق الادبيه > وطن النثر > قصص و روايات

قصص و روايات قصص و روايات - قصص عربية , قصص أطفال , قصص غرامية , قصة قصيرة , قصص الأنبياء , قصص واقعية , قصص من نسج الخيال , قصص موروثة,قصص خياليه,قصص مفيده,قصص عبره



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-07-2011   #1
Ḓŗ.ђ ©
مهووس Youtube

 تاريخ التسجيل : Apr 2010
 المكان : لبيهه ياالشرقييه
 الجنس : انثى
 المشاركات : 1,237
 السمعه : 743

Ḓŗ.ђ © غير متصل

 

Eh S(2) روايتي الاولى واول نشر لها (عيني بعينها والقلوب بعاد خوفي من رمشي لايلامس هدبها)

 

بسم لله الرحمن الرحيم
هذي اول ورايه لي واول مره انشرها بالمنتديات واول منتدى خفوق
اولا ماحلل اللي ينقلها بدون اذني ولا اللي ينسبها لنفسه
هي عباره عن 250 صفحه بدون بارتات
وراح انزل اللي بعده اذا لقيت متابعين احبكم





عيني بعينها والقلوب بعاد...


للكاتبه(ح’ـياةُ h. Dr)

مقدمه روايتي تحكي عن حب تحرك ونزف غصبأ
عن المجمتع رفضه الاهل ولاكن حبهم تحدى الجميع وسيطر ع مشاعر الاخرون وكتمل تدور روايتي حول بيوتنا باللهجه العامه حاولت بقدر الامكان ان ابحث في حياة الكل من غموضا والالم
سيطر مجتمعنا ع العنصريه والزواج التقليدي( زواج الاقارب) اقتبست مواقف من حياتي
اردت ان اري كل فتاه طريق صحيح وطريق الخاطىء
الحب ليس بحرام ولاكن منا من يستخدم الحب بطريقة خاطئه
اترككم مع روايتي تبحرون وتاخذون منها المفيد
وترمون خلفكم الخطاء ا ح ب ك م




.
.
.
.



ريم توها والده وطالعه من غرفة العمليات لانها والده قيصري وتعبانه جاتها نيرس : هلو مدام دو يو وانت سي يور بيبي(تبين تشوفين ولدك)
ريم: وعيونها شبه مفتوحه لابعدين تكفين مافيني ارضعه اللحين بسس وبتنهيده تكمل جيبيه هو مايستاهل اعذبه بسبت ابوه راحت نيرس تجيبه تركي زوج ريم تركهم من 5 شهور وراح يكمل دورة دراسه بامريكا لانه مهندس كيميائي( تركي جماله مو طبيعي سماره برونزي وعصبي موت كل بنات عايلته كانوا يبونه لهم حتى اهلهم بس هو فضل ريم عليهم كلهم) وريم اخذته غصب عن اهلها وتحدت الكل فيه زعلانه عليه وموطايقه تشوفه وحلفت ماراح ترضى عليه حتى لو باس رجلها وهو قبل لايطلع كان ضاربها وطاردها من البيت يوم قالت له انها حامل وهو مايبي عيال نيرس يوم راحت تجيب ولدها الي لسه ماسمته قابلها واحد وسئلها: وين ريم الـ...
النيرس:انت اخوها
تركي: لا انا زوجها
النيرس بابتسامه: غرفه 288 ومشى وهو يدعي انه ترضى عليه وهو سوا كذا غصب عليه وندمان ع كل شيء ويتمنى ترجع له دخل عليها وهي ماخذه غفوه دق قلبه بسرعه يوم شافها وهي مغمضه عيونها بتعب وملمحها الناعمه وحاطه شعرها طويل جنبها (ريم تعبتر احلى وحده بالعايله سمراء وحلوه وشعرها بني طويل لظهرها عيونها نعسانه خشمها طويل وفيها غمزه بخدها حبوبه وطيبه وبسرعه تنسى) راح لعندها وباس راسها فتحت عينها بكل وهن وودها تقوم تضمه تصرخ له تقول ليه تركتني انا احبك ريم : وش تبي اطلع برا بس هو اكثر واحد يعرف نقطة ضعفها همس باذنها :لو قلت لك انا اسف ياقلبي تسامحيني ...؟

لفت ووجهها الجهه ثانيه ودخلت النيرس وماكانوا يدرون انا ورا نيرس اهلها قام تركي وفز يبي ياخذ الولد ريم اصرخت بصوت تعبان :طلعووووووووووه برااااااااااااااااااااااا مااااااااااااااااابي اشوفه دخل ابوها ودف نيرس وشرار يتطاير من عينه: ااااااه ياتركي يانذل لك وجه بعد تجي بعد الي سويته ببنتي وعطاااااااه كف جت ام ريم تمسك يد ابو ريم: مايصير كذا يابو ريم جمعت علينا خلق الله بس تكفى صرخ بوجهها: وخري انتي مالك دخل ويتفل بوجهه تركي ويقول اطللللع برا ياحييييييييوان مسك تركي مكان الكف بخده وحس بالقهر وكان وده يرجع لكف العمه سكت وتعوذ من شيطان وسحب نفسه وطلع وابو ريم يناضر له بنظرة كرهه وولاسف مكان فيصل اخو ريم موجود (فيصل عمره 20 البكر يحب رياضه ومايرضى ع اخته الوحيده ويدافع عنها حتى لو هي غلطانه جماله عادي بس يخقق بعيون الي تحبه بعدين تعرفونها) ريم مصدومه من الي صار تقلبت ع السرير ناظرت امها وعيونها تنزف دموع جات نيرس تبي تعطيها ولدها دفت يد نيرس ريم:

تعبانه اللحين طلعت نيرس وريم ودها تصرخ وتقول خلااااااص تعبت ابي راحة الموت تكفون اتركوني لحالي ماقوى اعيش بدونه افهموا ياناس والله ماقوى وتذكرت ولدها وندمت انها حملت من تركي امها مسحت ع شعرها بكل حنان : ريومه حبيبتي حمدلله ع السلامه كيفك تعبانه قلبي...؟ ريم ناظرت ابوها بنظرت عتاب ولفت وجهها ع امها :حمد لله تمام بس ودي انام عشان اقدر ارضع ولدي و بصوت الباب ابو فيصل بتنهيده: حياك تفضل دخل دكتور والحريم تغطوا
ابو فيصل :هلا دكتور شخبار الولد عسا مافيه شيء دكتور ابتسم: حمدلله حالتوه زي الفل بس عاوز من يكمل اورئوه ويسميه صح ابو الولد فين رد ابو فيصل بنبره قهر: ابوه ماااااااااااااااات ماااااااااااااااااااااات ماااااااااااااات تردد صوت باذن ريم ليه يايبه تحرم ولدي من ابوه وهو صغير وتحكم عليه بالموت حرام عليكم ليه تقطعون قلبي وانتوا ماتحسسون
الدكتور بحزن:اللله يرحمه
قطع تفكيرهم شخص دخل فيصل والمعروف انه اذا استهبل الكل يضحك غصب وركض عند اخته :هلا بالغاليه هلا بالزينه هلا بالشينه ضحكت ريم وضربته ع خفيف وبدلع: يوووه فيصل لاتقول كذا فيصل: يالبيييييييه عالدلع اقول لايكثر وين الولد
دكتور يضحك ع استهبال فيصل: تعال عاوزك تكمل اورئ اوختك ابتسم فيصل بحنان لريم وطلع
وماخذ شورها باسم الولد سماه زياد حس انه هالاسم حلو عليه اخذ جمال امه وابوه وطالع قمر ع الارض الدكتور لفيصل: تفضل معاي شوف الولد راح فيصل لقى ضل واحد وصوت بكي وون لقى تركي عند الحضانه حاط يده ع زجاج ويبكي شاف فيصل ورجع ناظر ولده همس لفيصل: هلا فيصل انا ابي ريم ماقدر اعيش بدونها تكفى حاول مع ابوك يرجعها لي يا فيصل وربي اني اشوف ولدي روحي قدامي ويتقطع قلبي واتحسر ع نفسي حس بحنان الابو فيصل صح هو عصبي بس قلبه طيب وبطيبه قلبه ناس تحبه زود
و بصوت مبحوح من حزنه عليه: لاتوصي بسوي الي اقدر عليه بس تحلف لي ماتلمس شعره من ريم تركي: والله الي سويته غصب عني صدقني والله اني احبها واحلف لك ماعاد ازعلها ولا اضايقها ابتسم فيصل : الله يقدم الي فيه الخير رجع تركي يناظر لولده ويقول يارب يتربى وسط حضني وحضن امه يارب وطلع من الحضانه وهو ماشي مر من جنب غرفة ريم وتنهد بقوه طلع من المستشفى مو عارف وين بروح قرر يروح لبيت صديقة سالم ويفضفض له عن الي بقلبه وهو من زمان ماشاف صديقة فتح الجوال ودور بلاسماء اتصل عليه رن رنه رنتين ورد سالم :الوووو تركي: هلا وغلا سالم: هلابك زود بس مين معي تركي يحاول يخفي همومه: افا ياطعسس نسيت خويك سالم : من خويي ياكثر اخويي تركي: انا تركي نسيتني سالم: هلااااااااااا والله هلابك يالحوطي وينك وين ايامك صحيح انك خاين تروح عند شقر ولا تعزم خويك
تركي تنهد بقوه: ااااااااااه لو تعرف ياسالم وش فيني ماقلت لي كذا
سالم : يؤ وش هالاه ذي كلها اقول يالجربان تعال بيتنا وخذ لك قهوه وفضفض لي اوكي تركي: اوكيه باي يالغالي
سالم: باي يالجربان ضحك تركي على خويه لمهستر ورجع ضاق وقال وش فيك ياتركي الضحكه مولك ضحكه لغيرك ومشى ع بيت سالم ( صديق تركي روح بروح وبشرته سمراء من ايام طفوله مهما يروح تركي مايلقى مثل سالم صديق وفي)
في المستشفى..........................
.....................................
طلعوا اهل ريم من عندها وكتبوا لها خروج بكره الاحد بعد ماجلست 5 ايام بالمستشفى وراحت لبيتهم ترتاح وكانت ضايقة من الي صار وتبي حل حسست بنظرات تركي هم وحزن وضيقة وهي اكثر وحده تعرفه لاضاق وش يسوي
ماقدرت تتركه زعلان امسكت الجوال وبكل تعب ترددت تدق ولا لا تصلت عليه وتركي بصوته المكسور : الووووو ريم: هلااا تركي
تركي بصوت فرح: ريم هلا قلبي هلا بام زياد
سامحيني حبيبتي سامحني والله اني ندمان ريم:............ ساكته تركي: تكفين اذا راضية خليني اجي بكره واخذك
ريم:طلـــــــــــــقني ياتركي طــــــــــــــلقني وبكت بقوه وهي مقهوره من لي صار فيها تركي: تكفين ياريم لاتتسرعين لاتفكرين فيني فكري بولدنا زياد كيف بيعيش بعيد عنا ريم حن قلبها وحست انه كلامه دخل بقلبها سكتت وحست انه ودها يرجعون مثل اول يضحكون ويبكون مع بعض تركي : هاه يام زياد وش قلتي ريم: تركي انا تعبت يكفي الي سويته فيني طردتني بنص الليل بالشارع وكنت خايفه اترجاك واقولك تكفى خلني بس اليوم والصباح طردني انا حامل بولدك لاتخاف علي خاف عليه وابوس رجلك واترجاك سحبتني من شعري للحوش وترفسني بكل قسسوه وتبكي زياده بكل وحششيه وعدم احساس ليه ياتركي ليه ؟؟؟؟ تركي حس بذنب وندم ومايبي يتذكر الي صار: خلاص ياريم وربي ماتحمل كلامك والله ماهنى لي نوم ريم: ................. ساكته
تركي: خلاص بكره انا وفيصل نقنع ابوك ترجعين لي ماقدر اعيش بدونك اوكي حبيبتي واحلف لك ماعاد تشوفين مني الا الي يسرك ريم بخوف ع لودها وعليها :ااااااااااااااه اوكي تركي : احببك
ريم: اوكي باي
تركي:مع السسسسسسسسسلامه

    رد مع اقتباس
قديم 01-07-2011   #2
لــين
.: إداريه :.

الصورة الرمزية لــين

 تاريخ التسجيل : Jan 2009
 المشاركات : 45,597
 السمعه : 70667

لــين غير متصل


الأوسمة

 

افتراضي رد: روايتي الاولى واول نشر لها (عيني بعينها والقلوب بعاد خوفي من رمشي لايلامس هدبها)

 

قصة من الواقع وكثيرا ما تحدث تعالج نوعا ما
العنف الاسري وتسلط الرجل على المراة وضربها
لمجرد انها خالفت شيئا لا يتوافق مع مايريد
متابعة لنزفك هنا

    رد مع اقتباس
قديم 01-07-2011   #3
فرحه سنيني
عضو فعال

 تاريخ التسجيل : Aug 2010
 المكان : السعوديه
 الجنس : انثى
 المشاركات : 174
 السمعه : 228

فرحه سنيني غير متصل

 

افتراضي رد: روايتي الاولى واول نشر لها (عيني بعينها والقلوب بعاد خوفي من رمشي لايلامس هدبها)

 

روووووووووووووووووووووووووعه كمليها متابعه لج

    رد مع اقتباس
قديم 01-07-2011   #4
Ḓŗ.ђ ©
مهووس Youtube

 تاريخ التسجيل : Apr 2010
 المكان : لبيهه ياالشرقييه
 الجنس : انثى
 المشاركات : 1,237
 السمعه : 743

Ḓŗ.ђ © غير متصل

 

افتراضي رد: روايتي الاولى واول نشر لها (عيني بعينها والقلوب بعاد خوفي من رمشي لايلامس هدبها)

 

اهليين فيك لين وباقي كثير من القضايا اللي تتعب القلب


.
تابعوني


تركي سكر سماعه وهو فرحان من ريم وصرخ بصوت عالي: حمدلله يارب لك الحمد سالم:اوه وش هالفرحه كل ذا عشان سمعت صوتها ياحضها بس فيك تركي وهو مو مع سالم ابد وقال بصوت فرحان وكان صوته حلو (( هنوني هنوني ياناس هنوني حبيب راجع لي وبتفرح عيوني)) سالم يبادله الابتسامه ساكت وقلبه فرحان ع تركي صديقة الي جاء وهو ضايق وطلع وهو وهو متشقق من الوناسه سالم: اوخسس بس الله يخليكم البعض تركي: اقول يلا انا طالع للبيت بروح انام عشان رفع يده وضرب ع صدره عشان اجيب ام زياد للبيت سالم: طيب حبيبي عساها دوم تركي: اوك باي ومشى وهو ناسي نفسه
طلع ونسى المحفظه حقته الي كان فيها صورة اخته حنان
الي قبل لايسافر تارك محفظته بالبيت ودخلت حنان غرفته ولقت محفظته كتبت له رساله بورقه وحطت صورتها رجع تركي للغرفه لقى المحفظه ع الكرسي طلع وكان يناظر المحفظه فجاءه طاحت الورقه الي من حنان ابتسم تركي وقال ياقلبي ياحنان وباس الورقه ورجعها للمحفظه حنان ( اخت تركي اصغر منه ب5 سنوات عمرها 20 حلوه وبيضاء شعرها لرقبتها ولونه بني ع خصل اشقر وحاطه بريسز ابيض تهتم بمظهرها كثيرررر حبوبه وطيوبه ودلوعه وتزعل بسرعه)
سالم شاف محفظة تركي مرميه ضحك : هالمطفوق حتى محفظته نساها فتحها وهو ميانه مع تركي وقال اذا عنده فلوس بتعشى ع حسابه لقى الورقه واستغرب من الورقه الي ريحتها عطر ولونها وردي فتح الورقه وقرا فيها تروك لاتطول علينا ترانا نبيك ولاتنسى تتصل علي بشتاااااااق لك
وحاطه صورتها اخذ سالم الورقه وشهق من شافهااااااا وش ذا الجمال وش ذا الحلى كله يابخت الي بياخذك ياحنان رجع صورة وقلبه شوي ويطلع من الي شافه حط المحفظه فوق الدولاب وراح نام وحنان ماخذه عقله بجمالها اخذة النوم ونام
تركي وصل للبيت والفرحه غامرته ماقدر يغفي له جفن تمنى
يجي الصبح بسرعه تذكر انه قبل ليجي الرياض ابوه اعطاه ورقه فيها رقم جواله وقال لاوصلت دق علي وراح لثوبه الي طلع فيه ودور بجيوب ثوب مالقى المحفظه اخذ الجوال وبسرعه دق ع سالم سالم وصوته كله نوم: الوووو هلا تركي وش تبي تركي: سالم محفظتي عندك سالم: تذكر صورة الي بالمحفظه ودق قلبه ونطقها بصعوبه أيـ....يـ..ـه
ليه ناسي محفظتك يالمطفوق تركي "ههههههههه شسوي هالانسانه خذت عقلي ونستني حتى اسمي سالم : هههههههههه اخلص متى بتمر تاخذها تركي: اللحين لان رقم ابوي فيها وابي اطمنه علي سالم: اوكي انتظرك سكر واخذ تركي ثوبه وطلع وشغل سياره وهو مشغل سياره سمع اغنية كانت ريم تموت فيها وقال احبك ياحلى ريم ورفع ع صوت راشد ( يازين ما بالعيون نعاس والقلب مشغول بهمومه
اما معي تطرد الهوجاس ولا لك اليل وحلومه
لاباس طااااال السهر لاباس حسبي ع الحب وعلومه)

انتهت الاغنية وتركي وصل لبيت سالم سوا له رنه
وطلع سالم وشعره منكوش وثوب مقلوب ويتثاوب" هاه خذ محفظتك ولاعاد تنسى شيء وتردد يقوله انه صورة حنان داخل المحفظه ولا يسكت سكت وابتسم له تركي: اسف ع الازعاج حبيبي يلا اشوفك بكرا وهو فاتح باب سيارة وسالم ابتسم ودخل وكمل نومه
رجع تركي البيت وفتح المحفظه لقى رقم ابوه دق ع ابوه مره مرتين ثلاث وخاف يكون فيه شيء بعدها رد ابوه وصوته يبين انه سكران وعايلة تركي عايله غنيه رد ابوه وهو يضحك :الوووو هلا حبيبتي تركي متعود ع ابوه بس انقهر انه هذا راح يكون جد ولده قال: يبه انت سكران رد ابوه: ههههههههه ليه وش دخلك انت تركي ماقدر يتحمل اكثر من كذا لاقادر يوقفه عند حده ولا يصارخ عليه تركي:مع السلامه واحسن حل
يسكر بوجهه تنهدوغمض عيونه وهو مقهور ونام ع قهر
صباح اليوم ثاني.............................................. .................................................. ..
صحى تركي وكان مسوي المنبه ع الساعه 11 صباح صحى قبلها صحى الساعه 6 لان كل دنياه بترجع لبيتها وهو مشتاق لصراخها وضحكها صحى وتوضى وصلى الفجر ولبس وطلع يصحي حنان كان هو شديد شوي ع حنان مايبيها تكثر من دلعها ظرب الباب عليها ماردت بعدها فتح الباب ودخل فتح الانوار والشباك ودخل نور شمس وقعد يصرخ حنااااااااااااان حناااااااااااانوه ووجع قومي حنان وهي تفرك عيونها هااااه تروك وش تبي تركي: تروك بعينك قومي سوي لي فطور ماكل من الخدامه ا حنان: ووين زوجتك تسوي لك وسكتت وبعدين تذكرت الي سواه فيها تركي: بعد قلبي زوجتي اليوم بترجع بعد دنياي وش تبي منها انتي افف تراها بس لي حنان: ياااااااااي ريووووووومه اليييييوم بتجي ومعها زيود ياربي بطير من الفرحه
ضحك تركي من قلب ع هبالها ودلعها : ايه بس قومي سوي لي فطور حدي جوعااان قامت حنان وهي ترفع يدها :ااااي عورني ظهري طيب تروك قوم خلني البس طلع تركي وباله ريم وولده زياد راحت حنان وفتحت باب الحمام تكرمون وفتحت دش وتروشت وطلعت من شور وفرشت اجلالها لصلاه وصلت والنوم بعينها مشطت شعرها وتجهت للباب وفتحته وهي تفكر عيونهاااا لقت تركي حاط يده ع خصره: خلصتي يابرنسيسه حنان: ههههه بلادلع تروك يلا رايحه اسوي الفطور ابتسم لها واتجهه لغرفته يستغل الفرصه يكلم ريم اخذ الجوال بكل دقات قلب وانفاس متسرعه تردد يدق عليها ولالا واخر شيء ضغط ع الاتصل وردت بدلع: هلا قلبي
تركي: هلا حياتي ام زياد
اخبارك اليوم.....؟
ريم: تمام دنياي وانت اخبارك....؟
تركي: تمام بس مشتاق لك ضحكت ريم بدلع :حتى زياد مشتاق لك تركي: وام زياد مو مشتاقه لي؟؟؟؟ ريم: طلعت منها بعفويه اكيييييييييد مشتاقه لك تركي: هههههه ضحك ع عفويتها يازينك بس وانتهت المكالمه وطرفين ماودهم يسكرون وهو وده بشوفها جات حنان وهي تضرب الباب: تررررررررروك ترووووووك افتح الفطور جهز
راح للباب
وهو يناظر فيها: وش فطوره شبعان انا حنان تفاجئة: مو توك ميت جوع
تركي: خلاص شبعت وجات ساعه 12بروح لزوجتي اجيبها ابتسمت حنان وراحت وقلبها يدعي لاخوها
تركي تذكر انه يقدر يرجعها بس ابوها ماراح يرضى تذكر كلام فيصل الي طمن قلبه ودق عليه رد عليه
فيصل: هلا وغلا هلا بابو زياد
تركي: ههههههه ع الاقل رد السلام مالت عليك بسس
فيصل:ههههه ياخي فرحان شسوي
تركي: عسساها دوم فيصل بنسبه الموضوع الي امسس وش راح نسوي
فيصل:من عيوني خلاص ازهلها انا يقنع ابويترجع لك
تركي:أي والله تكفى لاهي مرتاحه ولا انا مرتاح
فيصل:خلاص ان شاء الله يلامع السلامه شوي واكلمك
تركي: سلااااااااام
وسكر تركي وهو متطمن وحاط قلبه بمويه بارده
قام فيصل ويتمنى انه رهف تحبه زي ماتركي يحب ريم راح لابوه وباس راسه وجلس تحت اقدامه: يبه رجيتك لاتردني ابوه :جاك
( ابو فيصل يحب فيصل ومايردله طلب لانه ولده البكر ووحيده) فيصل: يبه تركي يبي ريم وهو حلف لي انه مايلمس شعره من شعرها ولو لمسها يايبه انا الي ابطرده وبخليه يطلقها غصب وكذا لاهي مرتاحه ولاهو ولاتنسى الللحين عندها ولد
لف ابوه وجهه وصرخ :فييييييييصل لاعاد تكلمني بهالموضوع فااهم بنتي ماترجع للي اهانها وانا ماشكيت له الحال وقلت له ماقدر اعيشها عندي
فيصل واول مره يوقف بوجهه ابوه ويرد عليه: يبه تركي ندمان ويبي ريم يايبه سعادة ريم ببيت زوجها هي وولدها
ابو فيصل: بس والله والله يافيصل لو يصير بريم بس جرح لااطردك من البيت يافيصل وتركي امحيه من الارض وقاطعتهم ام فيصل : هًو صوتكم واصل لبرا البيت شسالفه.....؟ فيصل: تعالي يمه اجلسي اقولك سالفه وحن قلبها ع بنتها لانها صار معها ويا ابو فيصل كذا وكانت ترجع له غصب عن اهلها هزت ام فيصل راسها بلايجاب ومسحت ع راس فيصل :خلاص يمه فيصل اترك هالسالفه علي ابو فيصل عرف انه ام فيصل راح تقنعه : انا موافق خلاص وطلع من الباب وقلبه يخفق ع حاله بنته ريم كانت سامعه كل الي صار وفرحت وراحت تضم ولدها اااااه اخيراً بروح لحضن ابوك حبيبي فز فيصل يبوس راس امه وطلع يتصل ع تركي وبشره وتركي صار يلف بشوارع و ويغني ورن جواله بنغمة ريم وماصدق ع اللله وع طول رد تركي: هلا ياعيون تركي هلا ياقلبه وروحه وجروحه ريم: اوه اوه صرت شاعر من بعدي
تركي: اصير شاعر واصير مطرب عشانك
ريم: ههههههههههههههههه ياحبني لك
قالت له الي صار وهو سوه نفسه غبي كانه مايعرف شيء
ومستغرب وبعدها قال :ادري حبي عارف كل شيء فيصل قالي ريم: مشاء الله ومخليني اتكلم هااااااه وكملت بدلع مااحبك تركي: ماتحبيني اجل انا احبك عادي صاروا يسولفون لين بكى زياد وراحت ريم تسكته نرجع لبيت ابوة فيصل تحديدا بغرفة فيصل كان خاطب رهف ( انسانه حبوبه بشكل موطبيعي تدرس بالجامعه مغامره كثير حنطيه وملامحه مره ناعمه وجذابه )جت ع باله ووفكر يكلمها فيصل: هذا موعد محاضرتها بس هي قالت لي بتغيب خلني ادق ويصير خير دق عليها وردت
رهف بنعومه: هلا فوفو
فيصل: هلارهوفه اخبارك
رهف: تمام قلبي وانت اخبارك
فيصل: تمام يوم سمعت صوتك صح قلبو وينك انتي
رهف: انا تو مخلصه محاضرتي وانتظر السواق
فيصل: لا لا انا بمرك ناخذ لنا ايس كريم ولاكوفي رهف افرحت من قلب ع الفكره : اوكييه انتظرك سكر فيصل وركض تروش وصلى الظهر وكشخ وطلع ركب سياره متجهه لجامعه رهف كانت رهف متلهفه تشوفه اشتاقت له وكانت ناويه لاجاء تركض وتركب سياره عشان ماتفوت ولادقيقه معه جاء فيصل وكان بين الجامعه وسيارة فيصل شارع وفيه سيارات تمر دق عليها فيصل: يلا رهوفه انا برا بس لاتقطعين شارع عارفك متهوره
رهف: هههههه اوكيه جايتك سكرت سماعه وركضت تبي تمشي بين سيارات عشان توصل له مانتبهت لسياره وكانت عيونها مليانه شوق وفيصل يناظر بعيونها ويحكي لها عن شوقه جات لها من بعيد



وطراااااااااااااااااااااااااااااخ
طراااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااخ




طراااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااخ> احس حرف الالف اشتكى

تكرر الموقف قدام فيصل سياره شالت رهف فوووق ورمتها ع الارض كتبها تناثرت جنبها جوالها تكسر قطع ونرمى بعيد عنها ناظر فيصل يبي يستوعب يبي يركض يقولها انتبهي من سياره حبيبتي ماقدرت رجله تشيله فاتح عيونه ويبي يبكي يبي يقول ذا حلم ماقدر يسوي شيء بعدها بثواني استوعب الي صار ركض لها لقى الككل مجتمع حولها ومغطينها بعبايتها فيصل زاحم ناس
ويصرخ :وخروا عنها خلوها تتنفس وخروا طلبوا الاسعاف هي مامتت هي بس تدلع علي هي حبيتبي قالت لي مابتركك يلا رهوفه قومي نروح الكوفي يعني عاجبك كذا ناس تجمعوا عليك قومي حياتي قومي > اااااااه قطع قلبي بصوت سيارة الاسعاف الي ينزلون منها رجال ومعهم الكرسي حطوها عليه وركب معها فيصل

    رد مع اقتباس
قديم 01-07-2011   #5
لــين
.: إداريه :.

الصورة الرمزية لــين

 تاريخ التسجيل : Jan 2009
 المشاركات : 45,597
 السمعه : 70667

لــين غير متصل


الأوسمة

 

افتراضي رد: روايتي الاولى واول نشر لها (عيني بعينها والقلوب بعاد خوفي من رمشي لايلامس هدبها)

 

لتحل مشكلة تركي وتحل الفرحة عليه وزوجته من جديد
بالمقابل تقع الاحزان على راس فيصل الذي ينقلب فرحه ترحا

ولنبقى في شوق الى المزيد من الاحداث


التعديل الأخير تم بواسطة لــين ; 02-07-2011 الساعة 12:50 PM
    رد مع اقتباس
قديم 02-07-2011   #6
Ḓŗ.ђ ©
مهووس Youtube

 تاريخ التسجيل : Apr 2010
 المكان : لبيهه ياالشرقييه
 الجنس : انثى
 المشاركات : 1,237
 السمعه : 743

Ḓŗ.ђ © غير متصل

 

افتراضي رد: روايتي الاولى واول نشر لها (عيني بعينها والقلوب بعاد خوفي من رمشي لايلامس هدبها)

 

عدت لكم واحمل معي المزيد من الاحداث

لين حياتس ياقلبي منوره


_
تابعوني



وركب معها فيصل وهو يناظر بنفس صدرها تتنفس ولا لا ترمش ولا لا ماابعد عينه عنها حتى نزلوا لطوارى دخلوها وهو وراهم دخلوا غرفة الجراحه ومنعوه يدخل انشل تفكيره فكر باقرب واحد له تركي ركض لتلفون المستشفى ودق ع رقمه وبخوف: الوووووووووو تركي الحق علي رهف ماتت ماتت
تركي:فيصل انت وش تقول تعوذ من ابليس
فيصل : تركي تكفى تعال لمستشفى المملكه انتظرك صكر
فيصل وهو يتنهد وعيونه ع غرفة الجراحه
تركي اخذ مفتاح سيارته وركض للمستشفى وهو يحاول يشوف فيصل ولقى فيصل حاط كفوفه ع عيونه ويبكي تركي رفع راسه :وش صار يافيصل وش صار فيصل ماقدر يحكي جاب له تركي مويه وهدئه لين حكى له دخلوا اهل رهف هذا يبكي وهذا مو مستوعب الصباح فطرت معانا كيف صار ذا كله وطلع دكتور وبوجهه علامات ماعرف يحلها فيصل وبعده طلعت النيرس وهي منزله عيونها طلعوا كل الي بالغرفه مابقى الا اخر دكتور طلع دكتور وقال: انت اخوها قال فيصل لا زوجها سئل دكتور طيب وين ابوها ....؟ تقدم ابو رهف:انا سم
الدكتور: البقيه بحياتك عطتك عمرها فيصل فتح عيونه ع الاخر :ايشش يادكتور انت متاكد وصار يتكلم بهستيريه هي الي ماتت الي عيونها حلوه الي شعرها طويل الحبوبه الي الكل يحبها تكفى تاكد يادكتور اخاف تكون مو هي وصار يبكي مثل الاطفال لا يادكتور مو هي انا رحت اخذها من الجامعه بس هي طاحت وتعورت شوي بس مامتتت هي وعدتني ماتخليني قالت لي انا لك ماراح اتركك تكفون جيبوها صدقوني ماماتتت انا اعرفها رهف هي تحب تمزح بس بس اااااااااااااااااااااااهـ راحت وراح كل شيءء راح ابو رهف مسك كتفه: بس يافيصل اهدى شوي ( ابو رهف يسكت فيصل وهو يبي الي يهديه)
لف فيصل ع تركي وضمه وظل يبكي لين ورمت عيونه وصار مايشوف طريقه ناظر تركي وقال: روح ياتركي خذ ريم من البيت هي تنتضرك تركي تفاجئ: من جدك اللحين ابد مو وقتك رفع نبرته فيصل: تركي روح خذها لاتروح عليك مثل ماراحت رهف وبكى اخذه تركي وجاء يبي يركبه معه لسياره رفض فيصل : لاتركي والله مالي خلق ارجع البيت بروح أي مكان تكفى بس امانه عليك ياتركي روح اخذ ريم وخبرها عشان توقف جنب خوات رهف وامها فيصل رجع يبكي: اااااااااااااااه كان زواجنا بالعيد كل شيء صار بسرعه لو ادري انها بتموت مارحت اخذتها تركي:تعوذ من ابليس وقول لاله الا اللله فيصل:استغفر الله وضل يبكي وقلبه محترق ويدعي لها اقوى شيء انه يكون واحد جالس قدامك ومافيه شيء وفجائه يطيح ويموت تحس انه حلم مو حقيقه كذا كانت حال فيصل يحس انه بحلم وكل الي صار كذب وحتى لو شافها وهي ميته قدامه ركب سيارته وصار يمشي زي المجنون موعارف وين يروح او وشو هذا طريق يقطع الاشاره وهو موحاس بشيء ابد اما تركي ركب سيارته وهو يهز راسه بنفي ومتحسر ع حال فيصل ماكان متصور انه كذا بيسوي واتجهه لبيت ابو فيصل اتصل ع ريم ماردت هو ماكان يبي يدخل بس قال ولو هذا عمي ومايصير اجي بيته وماسلم عليه ضرب الجرس وطلعت ريم وكان شكلها حوسه رابطه شعرها ذيل حصان ولابسه مريله الطبخ وبيدها الصابون واليد ثانيه فيها الكاسه وحاطه ولدها ع كتفها وهو يبكي وهي تهزه تركي شافها ماتحمل شكلها كان بريء ع يضحك ع يحزن ع كل انواع لمشاعر وجلس يضحك وحاط يد ع فمه ويد ع بطنه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههههههههه الله يرجك ياشيخه
من من جد كانك حرمه ماكانه عمرك 23 وهي منزله راسها وخدودها صارت حمره وموقادره تتكلم ابلعت ريقها وقال تـ.... تـ... تـ...فضل دخل تركي وهو مازال يضحك جلس بالمجلس وماكان ابو فيصل فيه حطت ولده ع حضنه وراحت تبدل ملابسها وهي تسب وتلعن: الله يرجك ياتركي كذا تفشلني بدال ماتمدحني وتذكرت فيصل الي قبل لايطلع هزئها ع شكلها وقال لو جا زوجك فجاءه وش بتسوين اضحكت ع نفسها وراحت تروشت ولبست ثوب طويل وردي فاتح بدون اكمام وفيه ورده فستقي مخليته يجنن ونعومي افتحت شعرها طويل الي غطى ظهرها
رشت عطر وحطت قلوس وكحل جمال رباني مايحتاج اصباغ نزلت من الدرج وتركي من شافها شهق كان وده يرمي ولده ع الارض ويركض يجيبها عشان مايمشي ع الارض هالملاك ابتسم لها بابتسامه لها معاني وهي نزلت راسها وودها تهزئه: من الحرمه اللحين ياتريك وهو مو معها
تركي: انا انا الحرمه ماتتت ضحك عليه
ريم:هههههههههههههههه ايوه خلك رجال اقصد حرمه قطعهم صوت زياد يبكي خذته امه وسكته كملوا سوالف تركي:ريم اليوم بتروحين معي للبيت مستعده
ريم بابتسامه : أي بس اجمع اغراضي اللحين ابتسمت وراحت جمعت اغراضها اخذتهم واتجهت لغرفه امها افتحت الباب بهدوء وكانت امها تصلي العشاء وباست راس امها
نزلت مسرعه لتحت وركض تركي هو ياخذ اغراضها ابتسمت له وطلعوا من البيت وبوجههم فيصل وعلامات الحزن والضيق عليه ريم شهقت من شافت اخوها: فييييييييييييييصل وش فيك قولي وش فيك....؟
فيصل: تعبان شوي ريم رمت الكيس الي بيدها وركضت لاخوها تمسكه بيده وتوديه الغرفه طلع تركي ينتظرها بسياره عشان يقولها ع موت رهف ريم تطمنت ع اخوها عطته بندول وكاس مويه وطلعت لتركي اركبت سياره وهي خايفه يكون فيه شيء تركي بتردد ريــــ.. يـ...م شخبار رهف ؟؟؟؟؟
ريم ردت وقلبها ناغزها :تمام معليها بس ليه تسأل؟
تركي من متى ماشفتيها ريم:يووووووه من زمان قبل لولد بسبوع تركي: طيييب امـــممـــــــمم رهــــــــــــ...ـــف ياريم عطتك عمرها ريم اشهقت وضربت ع صدرها :وشو من جدك انت تركي مو وقت مزحك قول الجد ترى قلبي مايتحمل
تركي: اليوم ماتت بحادث سياره وفيصل رايح يجيها من الجامعه ريم بدموع:ان لله وان اليه راجعون ياعمري يافيصل والله مالومه ماتت قدام عينه تركي تكفى رجعني البيت
تركي: لا وش تقولين انتي والله لو ارجعك ابوك مابيرضى ترجعين لي لو ايش ريم استوعبت طيب بكره صباح وديني
تركي: حااااااااضر ماطلبتي شيء وصلوا البيت وضربوا الباب ركضت لهم حنان وفتحت الباب وعيونها ع الاخر ومقابلتهم حنان ياااااااااااااااااااي ريومه ( حنان تحب ريم موت وتقول لها اسرارها) واو من ذا القمر زيودي يالبىىىىى يجننننننننننننن وتبوس بالولد وتضمه وتبوس ريم وتحضنها
وتركي رافع حاجبه : خلصتي...؟
ريم: لا والله ماتوقع حنان اخذت زياد وركضت لغرفتها تلبسه شباصات وسوالف البنات وتركي ارتاح انه فيه واحد ياخذ زياد ويلعبه
نادى ريم للغرفه حطوا الاغراض وريم من عادتها ماتحب احد ينظف لها شيء راحت رفعت شعرها واخذت المريله وتكنس وتمسح الغبار وتحط العطور والبخور تركي ابتسم ع نشاطها وراح اخذ له شور وطلع نام وهي نومت زياد ونامت
نرجع لسالم اللي حنان اخذت عقله وصار يشوفها احلى من اي وحده بالكون استغرب من تفكيره اول مره افكر بوحده كذا حتى بنات عمي الي كل وحده احلى من ثانيه ماجذبوني ليه ذي بذات ليكون حبيتها لا لا ماتوقع الا حبيتها لاني افكر فيها كثير شسالفه اعوذو بالله منك ياابليس نفض عنه هالافكار وراح يستهبل ع خواته التؤام ريتال وريتاج ( حبوبات مررررره وحلوات بس ريتاج بويه دايم حزينه حركاتها حركات اولاد وشعرها بوي وتلبس من ملابس سالم ودايم هو خناق معها ريتال بس تضحك وراميه الهموم ع ريتاج وماتعجبها حركات اختها وشعرها لين كتفها بشرتهم بيضاء عمرهم 19) دخل عليهم سالم شاف ريتال تحط مناكير وريتاج جالسه ع الجوال سالم : وبسس هذي حالتكم قوموا نظفوا يمكن احد يشوفكم يخطبكم ارتاح منكم
ريتاج تناظره فيه باحتقار خيرسالم
ريتال: وشو خير انتي انا عن نفسي ابي اتزوج كيفك انتي عنسي سالم: ريتاج لاعاد اشوفك لابسه من بلايزي ولابنطلوناتي فاهمه ريتاج: شسوي امي مو راضيه اشتري تقول خذي من ريتال ملابسها كلها مفتوحه وضيقه
سالم: وده يعطيها كف ويروح يسحب شعرها ريتاااااااااااج انتي بنت ولا ولد تكلمي ياحيوانه ريتاج تسحب يده وفي عيونها دموع اتركني ياكلب والله لااعلم امي
سالم: وتسبين ياللي مو متربيه انا اكفخك واكفخ الي يتكلم معي عنك يازبااااااااااااله ريتال مااقدرت تتحمل الي يصير كل يوم راحت لاخوها: سالم تكفى تكفى اتركها خلاص البنت بتموت من البكي
سالم: لاوالله اذا تعلمت تتكلم معي تركتها ويعطها كفففففف
ريتاج: ااااااااااااه وجع بس بس خلاص تدخل
ام سالم :سسسسسسسسسسسسسسسسسالم اترك اختك ياسخيف حرام عليك بسسس كل يوم كذاااااااا حرام عليك دفها سالم وراح للباب سالم: والله والله ياريتاج لو ماتتتغير حركاتك لاذبحك وتموتين بيدي فاهمه ريتاج تمسك شعرها من الالم وخدها الي ورم من الكف وتبكي: اللهـــــ...... اللهـ..... ياخذ...ذك
ام سالم:ريتاج ووعمى لاتدعين عليه مهما يكون ذا اخوك ويبي مصلحتك ولو انتي مارفعتي صوتك عليه ماسوى كذا شوفي ريتال يهاوشها وترجع له كنه ماسوا لها شيء
ريتال تهز راسها:أي والله احنا وصيته لابوي ولو مايخاف عليك ماسوى كذا
ام سالم:الله يرحمه ويلا قومي بوسي راسه وعطيه كلمتين حلوه وهو قلبه طيب وبسرعه يرضى
ريتاج وتمسح دموعها وترمي الجوال ع الارض:والله لو يموت ماتأسفة له خله ينقلع
ام سالم وهي تقوم:يووووووه منك راسك يابس يمه ريتال اقنعيها وانا امك حبيتي انتي
ريتال:حاااااضر يمه سكري معك الباب
وطلعت ام سالم وسكرت وراها الباب
ولتفت ريتال لريتاج تقنعها
ريتال:رتوجه حبيتي انتي حركاتك غلط يعني اوكي انتي ماتلبسين ملابسي لاتاخذين شيء له خلي ملابسه له وملابسك لك
ريتاج وهي تبكي بكل الم:موع كيفه هو اذا يبي عطاني وذا مورايق نعن ابو اسكافي لو مسكت له شيء
ريتال سحبت ريتاج وحطت راسها ع صدرها وصارت تمسح شعرها
ريتال ودموعها حرقتها:ريتاج قلبي ابوي الله يرحمه قبل لايموت وش قال وش وصيته انتي قوليلي
ريتاج تشاهق :قــ...ــأل قـــ...ـأل خلوكم اخوان مو بالكلام وبالقلوب لاتزعلون من بعض ولاترضون ع بعض ولاتتفرقون
ريتال من بين دموعها:شفتي ياريتاج وصانا ع بعض يعني مانترك بعض ولانتزاعل
ريتاج:اممم بس انا فقدت ابوي ياريتال والله فقدته
ريتال:كلنا فقدناه ياحياتي ويلا قومي غسلي وجهك وراضي سالم اخونا الكبير تراه
ريتاج قامت وهي تسحب خطواتها اغسلت وجهها وفتحت الباب تبي تطلع وقبل ماتطلع لفت وجهها ع ريتال
ريتاج:خلاص اروح...؟
ريتال:لا قبل لاتطلعين حطي ابتسامه بوجهك
ريتاج تبتسم غصب:ان شاء الله
وطلعت لغرفه سالموين ماكان يكابد احزانه

سالم بباله انه ماضربها زين مابيتركها لين تعدل حركاتها :اوووووف من هالبنت ابوي موصيني عليها وهي كذا حركات اولاد وشش ذا الله يقرفها والله لااربيها من جديد الله يرحمك يايبه
( الي خله ريتاج كذا دلع ابو سالم الله يرحمه وكان يعاملها زي الولد لانه كان يبغاها ولد الي ماصار عمرها 8 سنوات وهو يلبسها ثوب ويبي يوديها مدرسة اولاد)
ضربت ريتاج الباب وفتحته بخفه وسندت ظهرها ع الباب وابتسمت لسالم من شافها نسى كل الوعود الي حلفها
ريتاج بابتسامه:ممكن ادخل..؟
سالم يكابر:ووش تبين اللحين نكمل الهوشه ولا وشو..؟
ريتاج:لاهذي ولاهذي ابي ارضيك
سالم:تكفين ريتاج اطلعي مو وقت استخفافك ترى مو ناقص حزن
قربت منه وجلست ع سرير:افا ياسلوم اللحين صرت انا حزن وضيق انا اسسفه والله اسسفه
سالم حن قلبه عليها :برضى بس بشرط
ريتاج بفرحه:وشششششششو..؟
سالم:تغيرين نفسك
ريتاج:اذا ع كذا اوكي الحين اروح احط روج
سالم يضحك:ههههههه لامو كذا اقصد من داخلك
ريتاج باسف:ابوي الي زرع هالشيء فيني تتوقع اقدر اغيره
سالم بحنان وطيبه قلب:تقدرين ياحبيبتي انا اشوف بعيونك بنت واحلى من كل البنات بس لو ساعدتيها تطلع اطلعت
ريتاج:اوكي اطلعها من كشتها كم سسلوم عندنا
أي صح سالم متى كلمت وليد
سالم:تو كلمتها وقال انه قرب يجي والخاين يقول اشتقت للكل واكثر شيء خجل
ريتاج:ههههههههه مالت عليه المفروض يشتاق لك انت الصدر الحنون
سالم:هههههههههههه خاين مالومه
ونقزت ع صدره تحضنه بهيام وعشق اخوه(يازين الاخوان اشتقت لهم)
وبادلها هو نفس الحب والحنان الي فقدته من ابوها
نروح لعايله جديد
عايلة ابو فهد
فهد اكبر واحد ولد عم تركي متزوج من بنت عمه اسمها مها اخت تركي بس تنقهر من ريم ودايم تسبب لها مشاكل وهي سبب مشاكل ريم وتركي وذا زعل تركي ع ريم تفرح وتبشر الكل وتتمشكل مع ريم باقل الاشياء
عندهم بنت اسمها جوهره وولد على ابو تركي اسمه حمد
كانت مها تخون فهد وهو يحبها وحبها عاميه عن الي يصير حوله من مشاكل بسببتها كان معها رقمين رقم تكلم فيه شلتها الخربانه ورقم لفهد والعايله عشان مايستغربون من كثره مكالماتها ريم تتاسف ع حالها وتحس انها مريضه وهذا الي تسويه كله مو منها
رجع فهد من برا الحوش ودخل غرفة النوم وكانت مها تسرح شعرها دخل وباس خدها هلا ام حمد وين العيال
مها بقرف: برا يلعبون بالحوش
فهد: مها وشو الي بالحوش انا تو جاي منه مالقيتهم روحي ناديهم اكيد انهم بغرفهم مها ماتهتم بشيء لازوج لاعيال لابيت ولاعندها حس المسؤليه تتكل ع فهد بكل شيء وحتى طبخ ماتعرف تطبخ والي ربوا عيالها المربيه الفلبينيه ساو
مها بتافف قامت وضغطت الانتر فون: ساو تعاااااااالي غرفتي بسرعه
ساو:حااااااااااضر مدام
ساو متجهه لغرفتها وفتحت الباب بقوه بدون لاتضربه متعوده ع كذا ماحد قالها شيء دخلت ساو : يس مدام
مها: وين جوهره وحمد ....؟
المربيه : مدام جوهره وحمد بالـliving room
مها:وش يسسون بصاله قالوا لي بنطلع للحوش نلعب
ساو: yes مدام plaing in living room
مها:اها روحي ناديهم شكلهم يبيلهم قرصة اذن
ساو:اوكي مدام
وطلعت وسكرت الباب وراها
فهد مو مستوعب الي صار قدامه تخلي الخدامه تدخل الغرفه ولا حتى تضرب الباب وهي مو مهتمه بعيالها ولا تعرف وينهم وش هلامؤمه
فهد:مششاء الله عليك حتى موعارفه وين عيالك واتوقع لو مرضوا مادريتي
مها بعد اهتمام:اتوقع ياقلبي مثل مانا ماهتم حتى انت ماتهتم يعني ساو هي تهتم بالعيال وذامرضوا بتقول لي لاتخاف وصح ترى اليوم بروح بيت اهلي
فهد وهو ماسك راسه:انا مافيني اوديك يمكن اطلع او انام روحي مع سواق
مها:هذا الي بيصير ولعيال بخليهم
فهد:مسااااااكين هالعيال طيب يصير خير
بصوت الباب ينفتح دخلت جوهره وبعدها حمد
جوهره وحمد ركضوا لابوهم ولاناظروا امهم
:بأأأأأأأأأأأأأأأأأاباأأأأأأأأأأأأأأأأ
فهد:ياعيون بابا وين كنتوا حبايبي
حمد:كنا بالصاله نلعب بلاي ستيشن جبت لنا حلاااو
فهد:لا والله ماجبت نسيت وانتوا ماذكرتوني
مها قاطعته:يلاااااا قوم انت وياها روحوا خلوا ساو تروشكم وتعشوا وناموا

    رد مع اقتباس
قديم 02-07-2011   #7
لــين
.: إداريه :.

الصورة الرمزية لــين

 تاريخ التسجيل : Jan 2009
 المشاركات : 45,597
 السمعه : 70667

لــين غير متصل


الأوسمة

 

افتراضي رد: روايتي الاولى واول نشر لها (عيني بعينها والقلوب بعاد خوفي من رمشي لايلامس هدبها)

 

ومحطة توقف جديدة .. ولكن حبذا لو يكون
هنالك فاصل بي الحدث والاخر ليكون هنالك
توقعات وتحليلات من الاعضاء او المتابعين لنزفك
ويبقى عنصر التشوق موجودا


تستحق التثبيت

    رد مع اقتباس
قديم 02-07-2011   #8
ملوكـه
عضو نشيط

 تاريخ التسجيل : Dec 2010
 المكان : القصيم (بريدة)
 الجنس : انثى
 المشاركات : 126
 السمعه : 19

ملوكـه غير متصل

 

افتراضي رد: روايتي الاولى واول نشر لها (عيني بعينها والقلوب بعاد خوفي من رمشي لايلامس هدبها)

 

لآآآآآآآ تكفين كملييها
تحمسست بقوه
ومها حيوانه كرهتها
تسلمين يَ الغلا روايه رائعه
تستحق التقييم

    رد مع اقتباس
قديم 02-07-2011   #9
Ḓŗ.ђ ©
مهووس Youtube

 تاريخ التسجيل : Apr 2010
 المكان : لبيهه ياالشرقييه
 الجنس : انثى
 المشاركات : 1,237
 السمعه : 743

Ḓŗ.ђ © غير متصل

 

افتراضي رد: روايتي الاولى واول نشر لها (عيني بعينها والقلوب بعاد خوفي من رمشي لايلامس هدبها)

 

ههههههه اوكي ملوكه
المشكله يالين اني مو مسويه يارتات وماعرف كيف افصلها
فعشان كذا افصلها من النص عشان تتحمسون


تابعوني


جوهره:ان شاء الله ماما يلا حمد
وطلعوا والحزن كاسيهم عمرهم ماذاقوا حنان امهم ولاحتى شموا عطرها وحسسوا بدفى صدرها وهي قريبه كيف لو بعدت حتى عيونها مابيشوفونها و قلب فهد من حبه نسى الي صار اخذ الفراش ودخل تحته ونام مها لفت وجهاا لقت النوم داهمه تنهدت براحه :اووووف فكه ماخلصنا محاظرات وطلعت الجوال ثاني ومشت لغرفه الملابس وقالت بدلع :هلاااااااا حبيبي ومن الكلام الي تقوله
بعدها بساعه سكرت ورجعت لغرفه النوم اخذت عبايتها وناظرت بفهد نايم طلعت من الباب ع وين ماهي تبي وطبعا مو بيت اهلها نفس ماقالت لفهد قام فهد بعد ماطلعت وهو يتثاوب بتعب ويضغط ع عيونه غسل وجهه ولبس ومشى لباب الغرفه وسمع اصوات لعيال بصاله ومشى لهم يشوفهم لقى الجوهره ع التلفزيون سئلها: وين حمد....؟
جوهره: يلعب بلاي ستيشن بابا لاتنسى الحلاو ترى قلنا لك
فهد:من عيوني ماطلبتي شيء ياعيون بابا
طلع جواله بملل ودق ع خوية سعود
فهد: هلاا سعود شخبارك..؟
سعود: هلا فهيد ياالرخمه تمام وانت
فهد: طفشششششششششان تكفى مر علي ضايق صدري نتمشى لنا شويات
سعود: افا وانا فيه وانت طفشان يلا هذا انا جايك
(سعود صديق فهد من كم سنه بالدوام هادي بشكل مو طبيعي هدوئه يزعج الي حوله
شعره طويل لرقبته ضعيف وطويل)
سكر فهد من سعود وهو يناضر بالجوهره بحنان ابووه الي باين ع وجهها طفش
فهد:حبيبتي طفشانه
جوهره:لابابا بس جاني النوم
فهد:اوكي جوجو لاتطولين عند التلفزيون نامي عشان تريحين
جوهره تهزز راسها: ان شاء الله بس وين ماما
فهد بتنهيده:طلعت لبيت جدك وقاطعه صوت الجوال وطلعه شاف سعود مسوي رنه لتفت لها: يلا انا ماشي باي
ومشى للباب وفتحه بطفش شاف سياره سعود باينه من باب الحوش ومشى باتجاهه
فهد:سسسسسلام
سعود:وعليكم السلام متحسف تكملها
فهد:ههههههههههه شخبارك بسس
سعود:كله تمام حمدلله
وضلوا ساكتين مايقارب الـربع ساعه
سعود:وووين نروح كل مكان طفش مافي أي مكان يروح طفش لا اماكن مخصصه لنا وكله عوايل لو اني متزوج سحبت زوجتي تدخلني
فهد:مالنا الا القهوه وتكفى يعني اللحين زواج راحه الا غثى والله مسؤؤليه وشقى
سعود:انت ماتقول كذا الاشوف وش مسسويت لك المدام احكي لي وش مسويه هالمره
وبدا فهد:ااااااااااااه وقال له السالفه بكل حسره ع حاله
سعود يوقف سياره:ياخي طلقها وارتاح
فهد:والاثنين الي عندي موعاجبينك انا مافكر بحالتي افكر بعيالي وش بيسسون لاتطلقنا
سعود تذكر عيال فهد:أي والله وانا ماعندي وقت ع طول طلق
فهد:هههههههههه من جد ماعندك وقت
سعود يفتح الباب والمفتاح بيده:يلا بس انزل انتابع المباراه وخل حالتك ع الله وهو بيسهلها اذا اراد
فهد وهو ينزل:ونعمه بلله
ونزلوا للقهوه الي كانت اصوات الشباب مسيطره عليها هذا يسحب شعره بقوه من العصبيه عشان القول جا ع فريقه وهذا يشرب المعسل ع جنب ويرميها لاخسسروا >عارفتكم ياشباب
فهد:هههههههه بلله شوف ذا الي شوي ويطق خويه عشان فريقه خسرر
سعود:هههههههههه أي والله عالم مجنونه
كملوا جلستهم بمتابعتهم للمباره وشرب شاهي والقصص هذي

بيت تركي بغرفه ريم كانت جالسه ع طرف سرير لان زياد نايم جا تركي وجلس تحت رجلها ريم ناظرت فيه مستغربه من حركته وكانت تبي توقفه وهو رفض ريم: تركي ليه ماكنت تبي عيال مني انت سامع عني شيء
تركي::............ ساكت
ريم: تكلم لاتحرق قلبي جاوبني حتى لو بصراخ انا راضيه بس طمني
تركي:يا ريم مابي عيالي يطلعون ويشوفون جدهم حق خمر وعايله متشتته فهد مع زوجته الي تمشيه ع كيفها وسلطان الي مسافر من سنتين لكندا وتلقينه متزوج وعنده عيال ولا مره رفع سماعه علينا ولا امي الي ماتدري حتى انه جاها حفيد من ديره لديره تتمشى وتدور ع الفساتين والموضه
ريم:..... حست بذنب انها سئلته وهي تدري عن كل شيء جلسته جنبها ووقالت: دامك انت ابوه ان اشهد انه بيطلع احسن رجال ولايهمونك الي حواليك دامني معك ارتاح تركي ع كلام ريم وحس انه مالك دنيا كلها حتى لو ابوه حرمه الحنان هو ماراح يصير مثل ابوه
ريم:انت بس استعين بالله وهووحده يقدر ع كل شيء
تركي بابتسامه: صح ريم احنا بنمشي لشرقيه بعد كم يوم احنا وفهد وعياله وسالم خويي واخوك فيصل وحنان وبيت عمي ابو سمر فرحت ريم انها بتغير جو
ريم:والله احسسن شي سويته نغير جو شوي
تركي بادلها الابتسامه:كل شيء لعيون اسسير
نروح لبيت ابو سمر عنده بنتين سمر(( رججججه بمعنى الكلمه وكل شيء يجيها صديقة ريتاج وريتال بالجامعه))
وخجل ((خطيبة وليد اخو سالم تحبه موت ولهم شهرين مخطوبين))

اخوهم صغير اسمه عزام ((يقلب س > ث ذكي مرره ومايفوته شيء الاعرف وش سالفته ولسانه طويل))
سمر بغرفتها بين احزانها وضيقتها وفرحتها وكل شيء وتقرا شعر
شوي رن جوالها برقم غريب ردت باستغراب الو وشافت بشاشه الجوال انه مكالمه جماعيه
صوت انثوي رد عليها: هلا سمور
سمر : هلا والله مين معي ؟
....: انا صديقتك رغد نسيتيني
سمر: هلااااااااا رغود كيفك (رغد مو صديقة سمر مره بينهم بس سلام سمر ماترتاح لها وتجاملها لان اخلاق مو كويسه)
رغد:حمدلله كويسه
سمر: من ثالثتنا يارغد
رغد: بعدين اقولك اممممم سمر
سمر: لبيه سمي
رغد: ابقولك شيء ولاتزعلين مني بليز
سمر : ايشش مابزعل وبصوتها استغراب
رغد: حبيبي يبي لصديقة بنت ومالقيت الا انتي حلوه وطيبه سمر انقهرت: خييير رغد وش تقولين انتي امسحي هالفكره من بلاك مستحيل
رغد: تكلمي ياثالثتنا ثالثتهم حبيبها اسمه
عبود : هلا سمر ليه الولد طيب
سمر: اقول ترى مورايقه لكم ويارغد لاعاد تدقين ع رقمي فهمتي سكرت ورمت الجوال وهي تحس بالقهر استغفر الله صار هالشيء عادي تقولي تعرفي ع واحد وهي فرحانه استغفر الله اوف قامت وودها تذبح رغد قامت ترتب غرفتها ونفضت عنها هلافكار
دخلت خجل عليها وهي مبتسمه
سمر:هلا خجوله حياك
خجل:هههههههههه سنعه اختي الله يحيك
سمر بضيقه:تو كنت برتب الغرفه بس دامك دخلتي هونت
خجل:اها طيب وش فيه وجهك كانك متضايقه...؟
سمر:لامافيني شيء
خجل:تخبين علي مو كنها قويه شوي
ابتسمت سمر وتوها بتبدا بالسالفه ودخل عزام بدون لايضرب الباب
وجلس ع الكنبه وينقل نظراته بينهم
سمر:خير لااحم ولاشيء داخل ويجلس بعد قوم قوم
خجل:ماااااااااااعليك منه انتي قولي وش فيك اللحين
عزام:وثو بثوف يعني هذا انت ماتتغيرين بكثتك
سمر:تكفى يابووو شعر فله
خجل:خلاص انتي وياه يلا قولي وش فيك...؟
سمر غمزت لها ومن بين اسنانه:هذااااا هنا
عزام:ثمعتك ثمعتك وانتي تقولين هذا هناااا والله لاعلم امي عندكم ثر ولاتقولون لي طيب
ويطلع ويصك الباب بقوه
سمر:ههههههههههه فكه
خجل:هااااه قولي شوقتيني
حكت سمر لها السسسسسسسالفه من البدايه لنهايه
خجل:انتي غلطانه
سمر بفجعه:ليه وش سويت..؟
خجل:دام انه رقم غريب ليه تردين من الاساس البنت ماترد ع أي رقم الا اذا امها او ابوها برا اوكي بس كلنا عندك وتردين ليه
سمر:وش فيك انتي ترا توي مغيره رقمي ولاااعرف ارقام صديقاتي
خجل:اهاااااا ولو الي يبيك يرسل مسج
سمر:يعني لازم اكون انا الغلطانه
خجل:وصديقتك بايخه وش هالسخافه تفكر كل ناس مثلها ذا هي ترضى غيرها مايرضى واقطعي صداقتك معها
سمر:موصديقتي بس بينااا سلام واللله قهرتني
خجل:خلاص لادقت لاتردين خليها تدق لين تنفجر أي صح ماقلت لك...؟
سمر:لا وشو..؟
خجل:وليد بيجي قريب ودق علي يبشرني وه وربي فرحانه حدي
سمر:ياااااااعمري قرة عينك
خجل:بشوفة نبيك
سمر:تتذكرين خجل اول مره سويت فيها شاهي
خجل:أي بس وش جاب الطاري
سمر:لا ابد بس اتذكر يوم قالي ابوي سسوي لي كاس شاهي واروح اجيب كتاب تدبير المنزلي ههههههههههههه وكانوا كاتبين اضيفي النعنان وماكان عندنا نعناع كنت افكره بيخرب هههههههه > ترى انا الي سويته ربي يفشلني ياويلي كل مايتذكر ابوي يضحك علي
خجل:ههههههههههههههه الله يرجك ياشيخه اوما انتي شيء ثاني
سمر وخجل:هههههههههههههههههههه
نخليهم وسط ضحكاتهم ونروح لبطلنا المسكين الي امي بكت عليه يوم قريت لها الي صار فيه مسكين (((فيصل)))

ببيت ابو فيصل
فيصل كان منسدح ع السرير ويتهرب من تفكيره برهف عشان مايضيق صدره فكر يروح لاخته يفضفض لها شويه
اخذ مفتاحه والكاب حقه وركب سياره ونطلق لبيت ريم ووقف عند الباب وكانت قبله سياره نازلين منها ثنتين
ريتال وريتاج جايين عند ريم ريتال كانت اول مره تلبس كعب عالي الا هالدرجه نزل فيصل وكانوا قدامه ريتال وريتاج صد وجهه عنهم بس هو يفكرها اخته بس ماقدر يميزها جات ريتال تبي تركب الدرج اول درجه ثاني درجه وبعدها
طراااااأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأخ
تطيح وينكسر كعبها ركض فيصل يفكرها ريم لانها قالت له انا طالعه واللحين بترجع البيت راح يبي يساعد ريتال الي من دلعها صارت تبكي وفيصل يهديها: بس يابنت ناس ماصار شيء طيحه خفيفه
ريتال: اااااااي يعور يلاخو
ضحك فيصل ع غبائها وقال بقلبه: اوما يلاخو من مدرسها عربي ذي
ريتاج كانت ورا فيصل عجبها شكله ونبهرت بجسمه رياضي وقالت بوصتها المبحوح : احم نحن هنا خلصتوا فيصل تفاجئ من صوت خاف انها تكون حنان اخت تركي ولف يبي يشوف صوت مين ذا لقى بنت متغطيه رفع حاجبه الصوت مولايق ع العبايه


شكرا ع التثبيت لين

قولوا لي توقعاتكم واحلى شخصيه معكم للحين
انتظركم اذا لقيت رد او ردين راح اكمل

    رد مع اقتباس
قديم 02-07-2011   #10
لــين
.: إداريه :.

الصورة الرمزية لــين

 تاريخ التسجيل : Jan 2009
 المشاركات : 45,597
 السمعه : 70667

لــين غير متصل


الأوسمة

 

افتراضي رد: روايتي الاولى واول نشر لها (عيني بعينها والقلوب بعاد خوفي من رمشي لايلامس هدبها)

 

اقتباس:
قولوا لي توقعاتكم واحلى شخصيه معكم للحين
انتظركم اذا لقيت رد او ردين راح اكمل

كل شخصية هنا لها ما يميزها
ترى هل ستنشأ او ستكون هنالك بوادر حب جديد في حياة فيصل
بعد هذا الموقف الحاصل امام بيت اخته ريم ..

    رد مع اقتباس
قديم 03-07-2011   #11
Ḓŗ.ђ ©
مهووس Youtube

 تاريخ التسجيل : Apr 2010
 المكان : لبيهه ياالشرقييه
 الجنس : انثى
 المشاركات : 1,237
 السمعه : 743

Ḓŗ.ђ © غير متصل

 

افتراضي رد: روايتي الاولى واول نشر لها (عيني بعينها والقلوب بعاد خوفي من رمشي لايلامس هدبها)

 

رجعت لكم

.
تابعوني لين(فيصل اكثر واحد بيتعذب بهذي الروايه)
مولايق ع العبايه بعد عنهم وقال لريتال: قومي ادخلي داخل دق ع ريم وقالها انا عند الباب افتحت ريم الباب لقت البنات وفرحت :واو ريتال وريتاج سمع فيصل قال يعني هذي مو اخت تركي حنان ضمتهم ودخلتهم وشافت فيصل وراهم وقالت: فييييييييييصل حياك حبيبي دخل فيصل وهو مبتسم لاخته وبقلبه يضحك ع الموقف وريتال منزله راسها ماتبي تطالعه راحوا لصاله وفيصل دخل المجلس دخلت ريم عند اخوها اسئلت عن اهلها وبعدها
فيصل:وربي فقدتها ياريم هي الي كانت مونستني وطاويه علي طفشش وابيها والله ابيها
ريم:بسس ياروح ريم ربي كاتب لها هالشيء من نزلت ع الارض مكتوب ع جبينها واحنا ماندري وش مكتوب لنا ترحم لها وانا اختك
فيصل والعبره خانقته:الله يرحمها لو اني مارحت لها كان ماصدمتها سياره بس راحت ومابقى لي غير اسمها والله لو اقدر ادفني نفسي معها اروح وماعاد ابي هالعيشه بدونها
ريم:حرام عليك يافيصل هذا تسخط ع امر الله استغفر ربك والواحد مايدري متى موته
فيصل تنهد:يلاروحي عند ضيوفك اخرتك عليهم وشوفي امممممم في وحده منهم طاحت عند الباب عطيها لاصق
ريم:أي أي اوكي يلا فيصل اخليك بروح لريتال وريتاج
فيصل: اوكي جيبي القهوه ونادي زوجك
ريم : اوكيه ومشت وحال اخوها مكسر قلبها قطع صغيره
راحت لريتال الي كانت حاطه المنديل ع ركبتها المجروحه
ريم:هههههههههه سلامات يادلوعه
ريتال: طحت ونكسر كعبي واخوك ضحك علي
ريم: ههههههههههه اخوي لاتوصينه ع ضحك ولاستهبال خبره ريتال وريتاج: هههههههههههههه الله يخليه لك ريتاج رن جوالها وقامت برا ريتال ماحبت حركت اختها وحبت تغير الجو: ريم وين حنانوه الدبه من زمان عنها
ريم: تكشخ لكم تعرفينها هي ماتطلع الا بعد جهد لازم خرابيطها

عند ريتاج الي كانت تمشي بالحوش وناسيه نفسها: هلا حبيبتي

....: هلا فيك رتوجه ماعندي ر صيد اشحني لي
ريتاج: ابشري جايتك 50 طياره
......: شكرا حبيبي > تكلمها ع انها ولد
(واع هي وياها اقرفوني)
سكرت ريتاج وطلعت كانت لابسه جينز وسسسيع وقميص وسيع وسلسال وشعر سبايكي واساور وساعه كبيره ريتال كانت لابسه فستان نعومي اسود وصندل كعب ابيض انكسر هههههه ورافعه نص شعرها وطالعه جنان دخلت ريتاج بابتسامه جذابه
وجابت ريم القهوه
ريم:رتوجه انتي وش تخصصك بالجامعه
ريتاج:كليه التمرييض
ريم:اها حلو الله يوفقك يارب وتلفف وجهها ع ريتال: وانتي ياريتال
ريتال:انا تخصصي احياء
ريم:واااااااو اموت فيه كنت ميته ابي ادخله
ريتال:وليه مادخلتي دامك تحبينه..؟
ريم بضيق:النصيب الواحد ماياخذ الا المكتوب له
ريتال ابتسامه:ايه والله
قاطعهم صوت الكعب وحنان نازله من درج كلهم رفعوا راسهم وشش ذا الجمال كانت لابسه فستان ضيق ع جسمها لونه احمر وفيه شريطه اسود والكم حقه ربع مسويه شعرها كيرلي من ورا واستشوار من قدام وصايره ملااااااك
ريتال وريتاج نبهروا منها صحيح هي قبالهم بالجامعه بسس اللحين صايره غيييييييير وكل الي بجالمعه يثنون ع جمالها الي موطبيعي واخلاقها وريم متعوده ع اناقتها وجمالها مو شيء جديد عليها
نزلت حنان بابتسامه: هلا وغلا تو مانور البيت
قاموا سلموا عليها وجلسوا وعيونهم مانزلت من عليها وهي منزله ووجها من الحيا حنان:شخباركم بنات..؟
ريتال:تمام حمد لله انتي شخبارك
حنان:بخير صح ريتاج ليه استئذنتي من المحاضره اليوم..؟
ريتاج:والله مالي خلقها راسي صدعني
حنان:ههههههههه بس عصبت عليك الدكتوره متحلفه فيك
ريتاج:انا حاملتها حاملتها خليها تعصب وش ورانا
ريم:صحيح قريب بيجي وليد
ريتال:أي والله امي مسويه صجه بالبيت كل ماحد كلمها قالت اوص بس ولدي بيجي اليوم
ريم:ههههههههه ياعمري عليها
كملوا سوالفهم وعند الرجال.......................
.................................................. ...
دخل تركي المجلس وفتح الباب بهدوء وشاف بوجهه فيصل علامات الحزن واسوداد تحت عينه وجفاف شفايفه
تركي:هلا والله حيا الله من جانا
فيصل بصوت كاسيه بحه:الله يحيك وينك من زمان انا هنا
تركي:والله كنت نايم ومادري انك بتجي قولي كيفك اللحين عقب السالفه والله شكلك مايسر لاحبيب ولا عدو
فيصل:ليه السالفه ماتستاهل الي اسويه عشانها تركي انت لو خوييك يموت قدامك بتتقطع كيف لو حبيبتك وماتت بسبتك
تركي:فيصل ربي رايد كذا يصير وكلنا بنلحقها والحياة ماتوقف ع موت احد
فيصل: اااااااااااه ياتركي كل ماونيت تذكرتها تسئلني وش في خاطرك زعلان
تركي بالم:أي صح ماقلتي وش عندك هاليومين
فيصل:ماعندي شيء ليه ...؟
تركي:لا ابد بس ناويين نورح الشرقيه
فيصل:اممممم والله ماتوقع اروح معاكم الضيق الي فيني مايساعدني
تركي:احنا رايحين عشانك تقول مابروح
فيصل: لاتكفى تركي والله موفايق لتمشي
تركي: والله ماروح اذا مابتروح انت ونكنسل الروحه عادي فيصل: خلاص طيب بس متى روحه
تركي: بعد يومين ان شاء الله وش رايك ادق ع سسالم شكله بالبيت وطفشان اعرفه
فيصل: سالم وحيد امه وابوه؟؟؟؟
تركي: لاعنده خوات تؤام ريتال وريتاج واخوه يدرس برا وهالصيف جاي اسمه وليد
فيصل بلع ريقه: اها كنت افكره وحيد
تركي:لا موحيد مسكين اكبر واحد ويشيل هم خواته رفع تركي جواله وفتح مسج جديد وكتب سلوم تعال البيت هنا فيصل
سالم طلع من الحمام والمويه تقطر منه هذي عوايده وشاف جواله يضوي بوصول مسج جديد افتحه لقاه من تركي
سالم: هههههههههههه هالبخيل حتى متحسف يدق مرسل مسج
ضحك من قلب وراح يلبس وشاف امه تصلي بالصاله باس راسها وفتح باب البيت وطلع لبيت تركي
وعند البنات.................................
.............
ريم: بنات وش رايكم ادق ع سمر ومها
ريتال: ايه والله ياليت من زمان عنهم ماتذكر متى اخر مره شفتهم
ريتاج:من خطوبة خجل
حنان:ههههههههه ياقدمك من جد
ريم : ههههههه وطلعت جواله ع اسم سمر رن جوال سمر مره مرتين ثلاث
ريتال:ماترد...؟
ريم تهز راسها بنفي
ريتاج:شوفي وين راميه جوالها وماتدري عنه ازعجيها اتصالات وبتطفش وترد
سمر ماسمعت صوت الجوال تتتوقعون ليه لانها كانت ترقص بهبال ع واختها خجل تضحك عليها وتصفق لها بعد الاغنية سمر تتتنفس بسرعه ااااااااااه تعبت يؤ جوالي 6 مكالمات من ريم
خجل: ههههههههههه انتي مو متعوده ع الاهبال اتحدى انتي اكثر وحده هبله بالعايله دقي عليها شوفي وش سالفتها..؟
سمر حاطه جوالها عند اذنها:أي أي هذا انا بدق
رن جوال سمر باذنها نزلت بالم:اااااااه الله يرجك ياريم
فتحت المسج لقته كمان من ريم(تعالوا البنات كلهم عندي)
سمر:قومي تروح لهم مجتمعين هناك انا حدي طفشانه
خجل وهي تقوم:يلاقومي البسي ريم ارسلت نفس المسج لمها
مها: اففففف وش تبي ذي والله مالي خلق ضغطت باصبعها بنعومه ع الاتنر فون مها:ساو لبسي جوهره وحمد بنروح بيتجدهم
ساو:اوكي وصوت الباب يعلن دخول فهد كان شكله تعبان ومحتاج راحه مو تعب جسم تعب قلب
ومع كذا دخل وابتسامته سابقته رفع يده للغترهه
مها:فهد قبل لاتبدل ابيك توديني بيت اهلي.
فهد:اوفففف مو توك جايه منهم
مها:لا مارحت بيت اهلي رحت بيت صديقتي ونسيت اقولك تكفى كل البنات هناك وانت بتنام وانا بجلس طفشانه
فهدبتافف :طيب طيب خلاص قومي البسي
مها ترفع شعرها:لا خلصت بس ابيك تسكر سلسلتي
فهد:اوكي جيبي وتقدم لها يسكر سلسلتها
مها:يلاااا نمشي..؟
فهد:العيال خلصوا ولامابيروحون بعد
مها:لابيروحون يلا مشينا
فهد طلع ومشت وراه مها بغرور وكل خطوات ثابته (يارب تطيح)
وطلعوا لبيت ابو تركي وصلوا الكل هناك
وبين اصوات الازعاج والبزارين يراكضون وضحك وصوت التي في

ريم صرخت: بناااااااااااااااااااااااات البنات كلهم سكتوا ولتفتوا لها ريم:احنا بعد يومين ماشيين لشرقيه وش رايكم وتركي بيحجز لنا شاليهات
ريتال :من جدك ولا من زمان مارحنا الشرقيه
ريتاج بصوت رجولي: ايه جد وناسه مع دبابات
مها: ابتسمت ابتسامة موافقه
سمر:وين حنانوه راحت تو كانت هنا
ريم:راحت تصب لنا عصير
سمروهي تقوم:اها انا رايحه لها
خجل: اهم شيء وليد يجي معنا ولا انا مااابجي صدقوني
ريم:هههههههههههه اسئلي خواته مو تسئليني انا
ريتال:الا اتوقع بيجي ياحبني له بس
دخلت سمر ع حنان بالمطبخ لقتها تصب عصير التفاح
سمر:ياعمري تعبتي نفسك جيبي اساعدك
حنان:لاحبيبتي خليه انا اصبه
سمر تنزل عيونها:اممممممم ايوا حنان كيف الجامعه معك
حنان تلتفت لها:جامعتي تمام بس انتي الي توعدين وتخلفين
سمر:وشو وعدتك فيه..؟
حنان:مو وعدتني تنسين عبد العزيز وايامه خلاص الولد عنده زوجه اللحين كيف تفكرين فيه
سمر تحرك شعرها باطراف اصابعه:حاولت والله حاولت بس صعبه تعرفين الي صار مو قليل والكل يتكلم فيه
حنان بابتسامه:اوكي حبيبتي انسيه اللحين وخلينا نروح للبنات
سمرتبادلها نفس الابتسامه:يلااا
عندالشباب......................................... ...............................
دخل سالم ومعه فهد وصديقه سعود المجلس فزوا سلموا عليهم تقهوووا وبعدها
سالم: شباب وش رايكم بسيارة الي تو شاريها
تركي: شيء ياخي من أي معرض ماخذها انا كنت بحسدها تلمع من النظافه
فهد: هههههههههه تركي صكها بعين تكفى كسر امها
فهد: سالم كم حصان هي
فيصل باستهبال: حصان ولا نمر
الشباب : ههههههههههه ياخي بايخه
فيصل: وليه تضحكون اجل ت
ركي : ع بياختك
سعود: من جد بايخ وياشر مو نفس خفة دمي
تركي:ورفع صوته بنمشي بعد يومين لشرقيه وبحجز لنا شاليه موافقين
شبااااااب : اكيد موافقين دامه ع حسابك
جات ساعه 12 باليل وكلن راح بيته سالم وريتال وريتاج تودخلين البيت
ام سالم : سسسسسسسسالم لاتدخل تنام تعال ابيك سالم هز راسه وراح لامه
ام سالم:يمه ابي اكلمك بموضوع وسمعني للاخر
سالم باستغراب:تفضلي
ام سالم:سالم يمه انت اللحين عمرك 25 وخوك الي اصغر منك خطب وصديقك متزوج وعنده ولد وش تنتظر يايمه تزوج خلني افرح فيك
سالم مو عاجبتة الفكره:يمه دام هالشيء انتي تبينه اوكي
ام سالم: وش رايك اخطب لك من بنات عمك
سالم قاطع امه : أي بنت يايمه غير بنات عمي
ام سالم: ليه من وفينا وجمالهم ماعليه كلام
سالم: مو ع الجمال ع الاخلاق وش لي بجمالها دامها ترخص فيه حشمة البنت وحياها والركاده يلفتون يمه مابي منهم وبسس
ام سالم تمسح ع راسه: ليه ببالك وحده؟؟؟؟
سالم: يمكن انا اسئل ابوها وذا وافق قلت لك مين امه ابتسمت وهي تدعي لي وراحت وهي متطمنه ع ولدها

بغرفة تركي كان حاط زياد ع حضنه وريم تكوي الملابس
نام زياد حط تركي زياد ع سرير وقام لريم جاها من وراها
وضمها: ااااااااه ياريم فقدت ريحة عطرك كثير ريم شالت الكاويه تبي تحط ع جنب وحطتها ع يدها
ريم: اااااااااااااااااح
تركي بخوف واضح: وش فيك حبيبتي....؟
ريم: حرقتني الكاويه رفع تركي يدها وباسها
تركي : للحين تعورك
ريم: تشجعت وناضرت بعيونه وهمست لا راح الالم
تركي:اها راااااااااح طيب وش رايك تخلين الكوي ونجلس نسولف شوي
ريم:اوكي بس ثواني
وجلس ع الكنبه ينتظر ويتاافف
تركي:ريم ماخلصتي...؟
ريم:لاباقي شوي 10 دقايق بس تركي جلس يناظر فيها وهو يعد الدقايق
وانتظر 10 دقايق بعدها مل وقام لها ريم من شافته قرب خافت ورجعت ع ورا اما هو استغل خوفها وسوا نفسه معصب اخذ الكاويه ورماها ورفع حاجبه لها
ريم بخوف:وربي كنت مخلصه بس ابي اشيل السلك
تركي:تستهبلين علي..؟
ريم:والله والله ماكذب عليك خلاص خلصت
ابتسم تركي من قلب ع برائته وكل يوم يشوف فيها شيء احلى من قبل وسحب يدها وجلسوا يسولفون
بمكان ثاني كان قلب عاشق خايف ع معشوقه تتصل عليه ومايرد عليها والخوف تملك قلبها وصارت تدعي مايكون فيه شيء تتوقعون وين في غرفة خجل
خجل تدق ع وليد مايرد ولا نقطعت من اتصالتها وتدق ورا بعض وترسل مسجات وهي خايفه (ليه مايرد غريبه اول مره يمكن مشغول لا وش يشغله ياربي وش سوات اللحين) سيطر عليها النوم ((ملل + انتظار= نوم)) وحطت الجوال جنب راسها وراحت باحلامها الورديه
شاف مكالمتها وحس انه قلقها عليه وماتردد بسرعه ودق عليها كانت رايحه بنوم والجوال يدق ردت وعيونها مغمضه
خجل بصوت فيه نوم ومانتبهت لرقم: هاااه مين....؟
وليد: خجولتي انزلي افتحي الباب خجل: هااااااااااااااه ليه افتحه
وليد: يعني مابتفتحين خلاص
خجل: لا لا بفتح اللحين
ونزلت مسرعه ع الدرج كانت لابسه بجامة سمر الي اسمن منها والبجامه كمامها طويله عليها وباين كتفها من ابة البجامه والبنطلون سافطته 200 سفطه عشان يجي طولها وشعرها مسويته نافوره وشعره طايحه ع وجهها وخدها احمر من نومه ع الكنبه وهي تضغط ع عيونها باصابعها الناعمه فتحت الباب ولفت وجهها تبي تروح بس تفاجئت من يد تسحب كتفها
ولفت بوججها وليد وصرخت : وليــــــــــــــــــــــــــد
وضمته بقوه وهي موحاسه بنفسها الي تعرفه ان دقات قلبها تسرع وتسمعها وزفرات صدرها تتزاحم وهي تشم عطره الي شتاقت له وشالها وباس خدها: هلا يالغلا كله اشتقت لك ياحياتي
خجل تذكرت شكلها واستحت
خجل: ادري شكلي غلط بس شسوي فاجئتني
وليد: هههههه عادي انتي مو حلوه كذا ولا كذا
خجل حطت يدها ع خصرها وتمايلت بدلع: جاي عشان تقولي موحلوه
وليد : افا يالغلا اذا كذب لساني قلبي يصدق نسوا انهم عند الباب او نسوا انفسهم وحسسوا انهم بدنيا لحالهم وسمعوا صوت الباب خجل بخوف:يمه وش ذا الصوت
وليد:يلا حبيبتي ادخلي داخل وانا بكره امر عليك
خجل بابتسامه:اوكي انتبه لنفسك باي
وليد وهو يمشي وياشر بيده:مع السلامه غلاي
مشت خجل بكل حب وتوجت لغرفتها نخليهم ونروح عند سمر
بغرفتها
لااااااااااااا لاااااااااااا لاااااااااااااا ماتقدرون وتتمايل بهبال
وتناضر نفسها بالمرايه وميته ضحك ع نفسها ههههههههههه
والله اني اضحك دخلت
خجل : توك تدرين ...؟
سمر بغرور: بس اجنن
خجل: انا احلى والله
سمر نطت فوق اختها (يسوونها فيني ياعمري علي بس)
خجل اختنقت :انتي والله انتي
سمر بنذاله: قولي اسف عمتي سمر
خجل وهي تتالم : تخسسين
سمر: خاست ريحتك بسرعه قولي اسسسفه وتضغط ع بطنها
خجل: اسفه عمه سمر والله اسفه خلاص قومي سمر قامت وهي تحس بلانتصار: اجل انتي احلى هااه
خجل: هههههههههههه توبه انتي احلى بمليون مره دخل عليهم عزام: ثتثووون (شتسون) سمر
تتريق عليه: وش تبي انت ..؟
عزام: ثمر ابد مو وقتك خجل قومي صلحي البلايثتيثن حقي ممو راضي يدخل ثريط
خجل: طيب يلا قايمه وقبل لاتقوم لفت وجههها ع سمر: سمور امس وليد جاء
انقزت سمر: كذابه وش صار معاك
خجل بنذاله يلا عزومي نصلح البلايستيشن سمر ترمي المخده ع اختها طيب يانذله

    رد مع اقتباس
قديم 03-07-2011   #12
Ḓŗ.ђ ©
مهووس Youtube

 تاريخ التسجيل : Apr 2010
 المكان : لبيهه ياالشرقييه
 الجنس : انثى
 المشاركات : 1,237
 السمعه : 743

Ḓŗ.ђ © غير متصل

 

افتراضي رد: روايتي الاولى واول نشر لها (عيني بعينها والقلوب بعاد خوفي من رمشي لايلامس هدبها)

 

توقاعاتكم حبايبي

    رد مع اقتباس
قديم 03-07-2011   #13
لــين
.: إداريه :.

الصورة الرمزية لــين

 تاريخ التسجيل : Jan 2009
 المشاركات : 45,597
 السمعه : 70667

لــين غير متصل


الأوسمة

 

افتراضي رد: روايتي الاولى واول نشر لها (عيني بعينها والقلوب بعاد خوفي من رمشي لايلامس هدبها)

 

لايوجد توقعات عندي من الاحداث السردية السابقة
ولكني متابعة بالتاكيد

    رد مع اقتباس
قديم 03-07-2011   #14
Ḓŗ.ђ ©
مهووس Youtube

 تاريخ التسجيل : Apr 2010
 المكان : لبيهه ياالشرقييه
 الجنس : انثى
 المشاركات : 1,237
 السمعه : 743

Ḓŗ.ђ © غير متصل

 

افتراضي رد: روايتي الاولى واول نشر لها (عيني بعينها والقلوب بعاد خوفي من رمشي لايلامس هدبها)

 

بيت ابو تركي .................................................. ................................................

تركي: ريومه قلبي
ريم: هممممم
تركي:قومي نفطر برا البيت
ريم: جد يلا قايمه تركي استغرب من نشاطها وقال باستغراب كل هالنشاط عشان طلعه
ريم : هههههههه لا بس طفشت من البيت وخايفة اقولك
تركي: ههههههههه ليه الى هالدرجه اخوف لا تكلمتي باكلك
ريم بجديه: مو عن كذا بس خفت تكون معصب فهمت علي
تركي: ايه فهمت يلا قومي البسي
البست جينز وبلوزه سوداء كات وعليها ورود بينك سوت شعرها بشباصه ولبست عبايتها وقبل لاتطلع طلعت جوالها ودقت على تركي :وش البس زياد...؟
تركي: زياد مانبيه اليوم بدلعك انا > من قدها
ريم: هههه طيب وين احطه
تركي باستهبال: حطيه بدولاب
ريم: يومه اوليدي ههههه
تركي : حطيه عند حنان ادري انها بتلعن ابو اسكافي لارجعت بس شنسوي ارميه واركضي برا
ريم:ههههههههه اوكيه وسكرت غرفتها وطلعت لغرفة حنان
ظربت الباب بشويش
فتحت الباب حنان وهي مبتسمه وفجاءه اختفت الابتسامه وشهقت :ريومه بتطلعين
ريم: ايه وابعطيك زياد تركي مو راضي اجيبه
حنان: ياقلبي انا جيبيه واخذته لاتوصين بعيوني بس بتطولون...؟ ريم:لا ماتوقع يلا سلام تغطت وطلعت لتركي
ركبت بفرحه
وتركي ناظرها بنظره حب: تعالي حبيبتي
جلست ريم وبعيونها الفرح الي ماينوصف
تركي:هههههههههه كيف استقبلته حنان..؟
ريم:هههه تصدق انجنت عليه تقول بحطه بعيوني
تركي:غريبه تشوفين اذا مادقت وصارت تصرخ ذي دلوعه ماتتحمل المسؤليه مادري شلون بتتزوج
ريم:هههه حرام عليك هذا انا شلت المسؤليه وانا كنت ماحرك عود بببيتنا
تركي:بس انتي ماتنلامين ملاك وينظف ماعتقد فيه
ريم:لانك ملاك تشوفني ملاك مووو.؟؟
تركي:أي صح وين نروح
ريم:اممممممم خلنا نروح المجمع باخذ لي ساعه وبعدها المطعم
تركي: اوكي قوليلي كيف نفسية فيصل الللحين

وصلوا المجمع كان تركي حاط نظاره بنص شعره ولابس بلوزه رياضيه وجنز ولابس كاب
وكل البنات يناضرون فيه غصب وهالنظرات تحرق ريم بمكانها
ريم كان ودها تضرب كل البنات وكانت هي تغار عليه موت
حطت يدها بيده وقربت منه وهو فرحان من غيرتها وذا جات تبي تكلمه يوقف ويجلس قبالها
:امري تدلللي وهي تروح بالخجل وتنسى الي تبي تقولهجات من جنبهم وحده متلثمه وقالت يالبيه ع طول مايعطونا وجهه> ترى صدق تصير بنت تقول الولد كذا قدامي كمان ريم ناظرت فيها باحتقار ونظرات استفزاز وتركي بقلبه يضحك ع ريم المعصبه
وسحبته تقول: خلنا نطلع مابي ساعه
تركي: هههههههه ليه طيب..؟
ريم:كان عمرهم ماشفوا خير بياكلونك بنظراتهم
تركي: منقهرين شايفين القمر جنبي ضحكت ريم غصب: عشاني خلنا نطلع
تركي:اوكي يلا طلعوا وراحوا لكوفي واو ياحلات هالمكان ويازين الموكاااا
طلبوا لهم كوفي وحلى نخليهم براحتهم ونروح لبيت ابو سعود
سعود يلعب اونو مع ساره
سعود: وربي انك غشاشه خير ترمين ثنتين مره وحده
ساره : والله ماغشيت انت الي تحتك وحده بس انا ساكته لك احترام لك لانك كبير وقلت بيبطل الغش بس ماش طلعت اكبر غشاش
سعود :كملي بس وش قالت غششاش
ساره : اونوووووووو وه وه فزت
سعود يرمي الورق: فوز مو شريف بغش خير شايفتني غبي تلعبين علي يلا بس قومي شرهه علي يلعب معك
ساره : المهم فزت يلا قم جيب لي كاس ماي باااااااااااااارد
سعود: اشتغل عندك انا يلا بس قومي انتي جيبي لي يالغشاشه
ساره: انت قلت اللعب من طلب صح ولا لا.؟
سعود:لا
ساره شوي وتبكي:طيب والله مالعب معك ورمت الاوراق وهي ترفس ع الارض
سعود يسند راسه: احسسن
( ساره اخت سعود عمرها 14 بريئه تفكيرها بريء حت عيونها فيها لمعت برائه )
نروح لبيت القلب المكسور>هههه لاجد حرام انا الي ذبحت حبيبته سامحني فيصل بس لازم نضيف اكشن للموضوع
كان منسدح ع سرير بكل ملل ويمسك شعره ويفلته وياخذ دب ويقرصه من الملل الي كان عايش فيه جد كانت رهف مضيفه لمسه الحياته ااااااخ يارهف الله يرحمك سحب جواله من شاحن وهو يدور بلارقام بكل طفش لقى رقم او اسم لاشافه حس بالفرحه اتصل ع سالم والجوال يرن رنه رنتين وبعدها سالم: هلا وغلا
فيصل: هلابك ياغالي اقول وش عندك فاضي؟؟؟
سالم: ماعندي شيءطفشان والله
فيصل: يلا بمرك اتقهوى عندك شوي واطلع نطير هالطفش
سالم: حياك البيت بيتك
فيصل: يلا مسافة طريق سلام
سالم:باااااااااي
راح لخواته ولفتت انتباهه ريتاج وناظر ريتاج باحتقار:هيه انتي يابوي قومي سوي قهوه
ريتاج: اسفه ماسمعت مو انت قلت بوي يعني ماعرف اسوي شيء وده يعطيها كف بس اكتفى بنظره منه خوفتها
سالم: ريتاااااااااال رتوله حبيبتي
ريتال: سم ياعيون رتوله
سالم: راسك سالم ابيك تسوين لي قهوه
ريتال: بيجيك احد؟
سالم: ايه فيصل اخو ريم
ريتال حست بخوف بس وش له تخاف ماادري من سمعت اسمه :اها ابشر من عيوني
سالم : تسلم عيونك
طلع سالم وخلى ريتال بخوفها الي مخبيته وماتبي تقول لاحد عنه
ريتاج : ريتال جوالك فيه رصيد ....؟
ريتال وبالها ابد مو معها: أيــــــــه
ريتاج : طيب بكلم منه وسحبته وطلعت للحوش
ريتال استوعبت: رصيييييييييدي هالمطفوقه بتخلصه ب5 دقايق كانت لابسه برمودا ابيض وقميص احمر وشوز ابيض ومخليه شعرها انسيابي وريتاج كانت لابسه بجامعه وكانت اسمن من ريتال
ريتال اركضت تبي تلحق ع رصيدها وتشوفها ريتاج وهي تركض ريتاج راحت تفحط وريتال تركض وراها:واللله ماخليك رصييييييييدي بيروح وتركض دخلت ريتاج وريتال لسه ماوصلت وصوت الباب يعلن دخول فيصل كان لابس ثوب وغتره جات عينها بعينه
وهي مو متغطيه ولاشيء هو وقف من جمالها وجسمها الي يجننن
وهي وقفت من الخوف والمشاعر الي ماعرفت معناها
نست تدخل وبعدها فهمت وقفتهم غلط و شهقت : اسـ....سـ....فه ودخلت وضربت باختها تبي تتكلم وتنطق ماقدر ت..ت...ت
وتنهدت بقوه: ششششششافني بدون غطاء
ريتاج ماتت ضحك عليها وبصوت مبحوح: هههههههههههههه عادي ماصار شيء انتي ماتدرين
طلع سالم :وش فيكم...؟
ريتال دفت اخوها ودخلت وهي خايفه
ريتاج: خويك برا
سالم يتريق ع ريتاج: حياك يابو شباب معانا
ريتاج زعلت من كلمته بداخلها هي بنت واحلى من كل البنات بس ابوها الي سوواها من يوم هي صغيره ولد يخليها تجلس مع الاولد ومايناديها الا محمد صرخت
ريتاج: سسسسسسالم مو رايقه لك وبعصبيه دخلت وهي تضرب رجلها بلارض
سالم حس بندم ع اخته الي ضيعها ابوه وتذكر انه فيصل برا
طلع لفيصل للحين بمكانه ماتحرك متفاجىء من الي صار سالم يناديه : ياااااااااهوه اقلط
فيصل:...... سرحان
فيصل: هاه وشو
سالم: وش فيك متنح....؟ ادخل
فيصل: يلا سو لي درب ودخل وهو يضحك ع نفسه ويقول فيه وحده قدرت تاخذ عقله بعد رهف
ترحم ع رهف ودخل المجلس مع سالم
سالم: أي يافيصل بس ماتوقع تكون كذا فكرته
فيصل يناظر بالفراغ وساكت وسرحان بنفس الوقت
سالم:صح ولا لا..؟
فيصل:هاااه أي صح
سالم:يوووووووه انت ابد مو معي وش فيك...؟
فيصل:احس بدوخه شوي مدري وش فيني
سالم:تبي اجيبلك بنادول مويه شيء...؟
فيصل:لا لا شوي وتروح الدوخه
وبعد مرور ساعه
فيصل:يلا سالم انا رايح
سالم: وين تو ناس....؟
فيصل: امي لحالها بالبيت ياشيخ ولاتنسى بكره بنمشي للشرقيه
كل واحد بسُوبر حقه
سالم: ذكرتني أي والله
فيصل يقوم:اوكي مع السلامه
سالم وهو يوصله:لاتقطعنا
فيصل: ان شاء الله وكان يتلفت حول البيت يمكن يشوفها مره ثانيه
> شبعه الاخ طماع
ركب سيارته وحاط حده ع اغنية
صدفه والقى صدفه عيني تلتقي بعينك
قلبي يسئلك وينك صدفه ياحلوها صدفه
واااااااااااااااااااااااااااه ياخوفي حنيني واااه
ماجمل سنينك ضاعت كنها طرفه
صدفة وكاني مع ذاك الوصل موعد
كان الشتاء من زود الوله مااشتهي يبعد
سكر الاغنيه وقال ااااااااه ياحلوها من صدفه هالبنت بدلاختها احس انها دخلت قلبي بعد رهف اااااااااااه يارهف شلون ابنساكيارهف ولف ع المقبره قال دعاء المقبره وكان حافظ قبر رهف ولا راضي يروح عن باله وممكن ينسى اسمه ولاينسى قبر معشوقه
قالوا خويك ماتت قلت للقبر اخاويه
واكتب ع قبره خويا عن خويه ماتخلى

راح لقبرها وغصب عنه بكي ونسى ريتال اااااه يارهف ليه تركتيني....؟
ماتبيني تتذكرين يوم ازعلك واقول مابعطيك بوسه
وتزعلين علي ومارضيتي الا يوم عطيتك اياها ع خدك يارهف ليه ماخذتيني مابي هالدنيا بدونك والله مابيها انا ابيك انتي لو ع روحي
وصرخ ياااااااارب خذني معها
( عند قبره تراني حاجزن لي محلي )
جاء الحارس حق المقبره من صرخت فيصل وهو يركض :وش فيك ياخ مايجوز كذا....؟
فيصل مسح دموعه
وحط راسه ع قبرها وهو ساكت :ليه مايجوز انا الي ذبحتها انا الي خليتها تطلع من الجامعه انا الي خليت سياره تصدمها وتقولي مايجوز الي مثلي مايستحق يعيش المفروض انا مكانها فدوه لها روحي والله مابي دنيتي بدونها والله مابيها
هز الحارس راسه باسف:كل شيء مكتوب لنا وماندري متى يومنا وانت كذا تعذبها وذا تبي راحتها صحيح ادعي لها
قام فيصل وينفض تراب قبرها من ثوبه :الله يرحمها ويسكنها فسيح جناته وناظر قبرها بدموع ماليه عيونه:سسسامحيني يابعد هالكون لو ادري بيصير كذا ماجيتك اسسف حبيبتي والله اسف
ودعى لها وراح يسحب خطواته بثقل واضح وصداع ودوار يحس براسه
وركب سياره عشان يرجع للبيت بعد هالدموع مايقدر يسوي شيء غير انه ينام لانه جد تعب
عند ريتال كانت رايحه بتفكير
وتشعر له سكسوكتن حلوه ياقصى الوجه مرتسمه
ريتاج: اوخس ياشاعره ارحميني كل ذا من ذاك الي شفتيه
ريتال: تتنهد اااااه بس وتسندت ع سرير أي من ذاك الي شفته
وصورته مافارقت خيالي وماتوقع بتفارق خيالي
ريتاج بصوت رجولي: ههههههههههه انتي رحتي في خبر كانا هذا الي يقولون عنه الحب
ريتال:هههههههه شكله هو اذا كذا ابي الي يسمونه الحب نجرب وش ورانا
بالكوفي بتحديد عند طاولة 9 ريم وتركي
تركي بشغف: ريم تحبيني ...؟
ريم اخجلت وقالت بصوت فيه بحه من الحياء: ايه اموت فيك
تركي طبعا صوته حلو زي ماقلنا :اذا ناوي تروح
ابفهم وين اروح تخليني اعيش بعدك باالم وجروح واذا عني مشيت واذا غيري لقيت
منو بلقى انا غيرك ياروح روح
يعني ترضاها علي تترك ايدينك ايدي
تنسى من عايش عشانك ان كان ميت ولا حي


وقام من ع الكرسي ووقف عليه
وصرخ: ريم احــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــبـــــــ ــــــــــــــك

وريم تناضر حولها ليكون احد يناظرهم شافت كل ناس يناظرون وش فيه هالمهبول كانه اول واحد يحب
ماكانوا يعرفون حب تركي لريم كان مالاموهيكفي انها تحدت الكل عشانه
ريم: اوووص بس فشلتنا ياتركي تكفى انزل
تركي يحط اصبعه ع مخه: كيفي انا مهبول موالمهبول مايدري وششو يتصرف اما مثله احـــــــــــــبـــــــــــك يابنت الناس احبــــــــك ييوووه وش دخلهم هم كيفي انا
ريم ماتحملت تمسك ضحكتها:ههههههههه بس ياتركي كانك بزر
زياد مايسوي كذا ههههههههه
جلس تركي ع الكرسي وعدل البلوزه خلاص بصير ثقيلريم مو متحمله وتضحك :هههههه ياحبني لك
تركي: شوفي والله لو قلتي احبك مره ثانيه لاسوي زي قبل شوي
ريم : ههههه خلاص خلاص توبه وشوي رن جوال تركي طلعه لقاها حنان وابتسم
ريم:مين...؟
تركي حنان مو قلت لك ماتتحمل اكيد دقت تهاوش خليها بس وحط جواله سايلنت
نروح لحنان المسكينه الي تعبت وهي تدق ولايرد
حنان: ايه ماينلامون الكناري قاطين ولدهم ومسويين شهر عسل جديد وتهز رجلها الي كان زياد ع رجلها ومو عارفه تغير له الله يرجك ياتركي واللله ماعرف اصير ام ماعرف اوفف وتناظر بزياد:اسكت انت بسس اوفف وشلون يسكتونه ذاوتضحك ع نفسها مافيه الا سمر اناديها تغير له
اخذت جوالها وبين الصياح بلياالله تسمع
سمر : هااااه وش تبين...؟
حنان : سساعديني تكفين
سمر خافت: وش فيك...؟
حنان: زياد موسخ ماعرف اغير له
سمر تضرب صدرها : ابد ماسئلتي الا السنعه انا كنت اغير لعزام ولخجل بعد هذا انا جايتك وجايبه معي العيد
حنان: هههههههه لاتكفين مانبي العيد رمضان يكفي
سمر : ههههههههه يلا بجي باي
حنان : هههههه باي
سمر طلعت من البيت بعد مااستاذنت امها
خذت عابيتها حتى شعرها ماسرحته
دخلت بيت ابو تركي حتى الباب ماضربته مسويه ميانه راحت ع غرفه حنان لقتها متوهقه سمر: يوووووه كبروك يابنت توك صغيره ع هالبزير حنان :تسوي نفسها تبكي اهىء شفتي كيف اهىء كله من تركي وحنان والله ماخليهم يشوفون
سمر:جيبي جيبي بسس واخذت زياد وراحت فيه للحمام غسلته بعد ماخلصت الصابون عليه تقول عشان ينظف اكثر
طلعت تبي تحط الحفاض ماعرفت وصارت تشق الحفاظ وتجيب جديده حنان عرفت انها متوهقه وبدخلت ريم: هههههههههههههههههههههههههههه اوخس يا امهات وتشوف سمر الي مو حاط لها بال وتناظر بالحفاض ريم عطت حنان الكوفي وقالت مو كذا وسوت الحفاظ لولدها سمر قاعده تناظر بعدين ابتسمت لريم :وليه ماخذتيه معك اجل دامك تعرفين؟؟؟؟
ريم بدلع: تركي يقول اليوم يومي
سمر : نزلت راسها كانت تحب ولد عمها عبد العزيز ووعدها بزواج وغصبوه يتزوج بنت عمه ثانيه لان ابو سمر كان متهاوش مع اخوه بو عبد العزيز وابتسمت :الله يدوم المحبه
حنان حست بحزن سمر وحبت تغير سالفه
حنان: سمروه جهزتي للشرقيه بكره
سمر: ايه ايه بروح اللحين اسكر شنطه
حنان:طيب يلا اطلعوا خلوني انام مانمت من ازعاج ولدك
ريم طلعت لانه تركي كان يبيها وسمرطلعت تكمل اغراضها وحنان دخلت تنام وقبل لاتنام قالت يارب يارب انك تجيب لي ولد الحلال الي يعزني ماكانت تدري انه دعوتها مجابه وحطت راسها ونامت

بغرفة تركي وريم
تركي: ريومه تكفين لا تنسين شيء وقبل لا تلف ريم
قال تركي: اوعدك ياريم ماتركك مره ثانيه
ريم ابتسمت : من عيوني يابو زياد وارتاحت لكلامه ماندري يمكن تركي يتركها مره ثانيه فجاءه اسمعوا صوت مزعج صوت مايطلع الا اذا جات ام تركي

فز تركي فرحان ونزل بسرعه لقى امه تركب الدرج باس راسها تركي: يومه جاك حفيد
ام تركي: وش اسمه تركي بفرحه: زياد يومه زياد
ام تركي بعدم اهتمام: لاااا مبروك وين النسره زوجتك
تجي تسلم قوية العين ركضت ريم وباست يدها

هلايمه نورتي البيت ام تركي وهي ماشيه: منور با اهله وسكرت باب غرفتها تركي حس با الذنب انه قال لها لان درت ولا ماردت نفس شيء ماهي نفس الامهات بتركض لحفيدها تبوسه وتضمه

في اشراق يوم جديد ع ابطالنا........................................... .......................
كان الكل مشغول بترتيب الاغراض خايف لاينسى شيء خلونا ناخذ دوره عليهم سريعه وباختصار
ببيت ابو سمر عزام يصرخ :لاتنثون البلاي ثتيثن اهم ثيء ترى
سمر:تكفى ياعزام راسي مصدع اسسسسسسكت
عزام:اثكتي انتي انا مابثكت
سمر:خـــــــــــجـــــــــــــــــــــل تكفين شيليه عن وجهي لارتكب جريمه اليوم
خجل: خلاص سمور وطي صواتك وتلف وجهها ع عزام:عزومي حبيبي خلاص اسكت
عزام كان لابس بدلة رياضه
سمر كانت رافعه شعرها ولابسه بلوزه رياضيه وبرمودا
خجل كانت لابسه بلوزه ابيض وجينز وشوز رياضي
مسويه باف بشعرها

ببيت ابو سعود
سسعود: ساره يلا ترى الناس برا والله فشله ينتظرونا
ساره: يلا يلاجايه خلصت هاه
ام سعود تلبس عباتها :يلا ياسعود خلصنا
ساره كانت لابسة تنوره اسود ميدي وبلوزه بدون اكمام بيضاء مكتوب عليها ساره بالانقليزي
سعود كان لابس ثوب وكاب ونظاره

وبيت ابو فيصل
فيصل : يممممممممممه يلا الناس بيحركون عنا ابوي بالسياره بنتظر ويربط ربطة الشوز حقه
كان لابس بلوزة ريال مدريد وجينز وشوز رياضي عشان الطريق

في بيت ابو تركي
زياد يصيح وتركي يدور ع مفتاح السيارة وريم تدور شاحن اللاب توب حقها ريم كانت لابسه برمودا وبلوزه اخضر
حنان: رييييييييييييييييم ماشفتي التيشرت حقي الي عليه علم ايطاليا ريم : بدولابك دوريه زين
حنان كانت لابسة تنورة ميدي جينز وصندل ربط وقميص ابيض
وبيت فهد


مها تحط مناكير
وتنتظر ساو تخلص من تلبيس عيالها وفهد يفطر لوحده ويقرا الجريده كان لابس كاجول قميص مفتوح من الصدر وكاب ونظاره شمسيه

ببيت ابو سالم كان الهواش صح
سالم يفتح الباب بقوه: ريتـــــــاج ذا بنطلوني افسخيه انا مخلي ريتال تغسله عشان البسه
ريتاج لافه عنه: طير يابوي والله ماافسخه عشانك
ريتال :خلاص ياسالم خلها تلبسه دور واحد ثاني تكفى عورتوا راسي اوففففففف
ريتال لابسه بنطلون احمر وبلوزه ابيض ريتاج معروف لبسها كل شيء واسع

عايلة ابو رهف كانت معاهم وماعنده الا وحيدته رهف وماتت فكان ينتظر فيصل يسوي له رنه عشان يمشون وراه لانه مايدل بيت ابو تركي

مشوا كل العوايل ووقفوا عند باب تركي عشان يتقسمون > ااااه ياحلاة الجمعه تحس انك مالك دنيا

كان التقسيم كذا فيصل بسيارته معه تركي
وريتال طبعا ريتال قطت نفسها غصب عليهم قال سالم اركبي معي ارفضت قالت بجلس مع حنان اسولف عشان يقصر الطريق>كذابه
وريم وطبعاً وزياد وحنان ومعها الخدامه


بسيارة سالم ريتاج وامه وام رهف ووليد الي من جلس واذنه ع سماعة الجوال يكلم خجل

بسيارة فهد مها وبنته الجوهره وولده حمد وساو وعزام صديق حمد


بسيارة ابو سمر
خجل وسمر وابو رهف وام سمر وام تركي

سيارة سعود صديق فهد
هو وابوه واخته ساره

انطلقوا السيارات بعون الله وذكروا دعاء السفر

اهم سيارة سياة فيصل
ريتال كانت جالسه جنب الشباك وجنبها حنان وبعدها ريم وورى الخدامه ومعها زياد وقدام

فيصل مشغل اغنية الغرقان ريتال كانت تحبها موت وانطربت معها وهي تغني بينها وبين نفسها وتدندن وكانت ورى كرسي فيصل فيصل حس بصوت وحده تدندن وقصر ع صوت المسجل وريتال داخله جو تقول اني ماااااااااااهمك يابرودة والله دمك
والكل: ههههههههههههههههههههههههههه ريتال فص ملح وذاب ريتال: كح كح تتصنع الكحه ماوصلنا
ريم: حست انها توهقت: ريتال تونا ماشيين لاترقعين ههههههههه فيصل: حرك المرايه عليها ويناظر فيها
اجل تقولي اني ماهمك هااه بس طلع صوتك حلو
ريتال: من جنبها والله
فيصل : اطربنا ياتركي تركي ماصدق ع الله وقال هذي الاغنيه وتنحنح اهداء لام ولدي وبداء( اللله لايحرمني منك ياعسى عمرك طويل يلي كل الناس عندي.......مايسويها غلاك والله لو اعطيك عمري كله مايوفي الجميل لو ابوفي ماقدر اوفي ياكثر والله عطاك يكفي متحمل قساتي و الصبر اكبر دليل صابر وساكت حياتي ومالي عيوني بوفاك)
ريم ماقدرت تتحمل من صوته الي يجنن والكلامات وبكت : بس تروك صوتك يبكي
ضحك تركي: ههههههه انا ابي ابكيك اصلن
ريتالكانت تناظر شكلهم وودها يصير معها كذا
كانت ريتال صاحيه من الصباح ترتتب البيت وغسلت الملابس بالحوش وضربتها شمس شويه
رفعت حنان يدها وضربتها ع خفيف وجات ضربه ع خشم ريتال تالمت وماحست الا خشمها يرعف
حنان: اصرخت منديل ياتركي بسرعه فيصل خاف عليها وماعرف ليه وقف السيارة ع جنب ونزل وفتح الباب
رفعت النقاب وحطوا المناديل وكان ينزل بشكل مو طبيعي فيصل ماتحمل خاف يفقدها مثل مافقدرهف صرخ: رهـــــــف حطي ذا المنديل
انتبهت ريم وانتبه تركي وريتال حست بالالم
زود حبت واحد يحب وحده ثانيه
رفعت راسها لين وقف نزيف ريتال بالم بقلبها: خلاص شكرا خف
خلاص فيصل مابي منديل
ركب فيصل وهو مستغرب من نفسه كيف نطق
اسم رهف قدامها اللحين حتى لو بتحبه
بيمحي هالحب بس رهف مو أي وحده انساها بسرعه سحب بريك وهو سرحان وماكان منتبه لشاحنه الي قدامهم لف يمين وبسرعه يسار وخفف سرعته وسحب بريك
كانوا الكل مو مستغربين عارفين ليه صار بفيصل كذا الا ريتال الي رجع لها رعاف والله قويه يكون الالم بجسمك وتجيك صدمه يصير بجسمك وقلبك بعد
ناظرتها حنان لقت المنديل كله دم وهي مغمضه عيونها مو حاسه بشيء
حنان:بليز تركي منديل زياده
فيصل بخوف:رجع لها رعاف
ريم:أي أي حطي ياحنان مناديل اكثر
فتحت ريتال عيونها بتعب:لاعادي بس عشاني قمت مع صباح اغسل الملابس وضربتني الشمس اللحين اخف
وسندت راسها ع كتف حنان وهي ودها يكون كل الي صار حلم

ياحلامي طلبتك ودي اشوفه بسسس دقيقه هااه وش قلتي انام
بعض الاحيان نحب شخص مو لنا ومع ذالك نتمسك فيه نقول بيجي يوم ويصير من نصيبنا وهذا شيء مستحيل نفس حالة ريتال اللحين ابعطيكم مثال بسيط لو طفل اخذ لعبه غيره وصار يلعب فيها وحبها اكثر وحده من العابه لودرت ام الولد الي اخذ منه اللعبه مو بتاخذها غصب وهو مابيده الا انه يبكي وينام اااااااااه ياضعفنا قدام الاقدار

.................... في سيارة سالم

ام رهف وام سالم
ام رهف: الله يهديها شفتي وش لابسه بالزواج قصير مره
ام سالم: ايه والله لو وحده من بنياتي تلبس كذا كسرت قربتها
ام رهف: الله يهديهم هالبنات مافي حيا ابد
ام سالم:لا والله شرهه مو عليها شرهه ع امها الي ماعرفت تمخطها بالعصا ولاكان تادبت

وليد توه مسكر من الجوال
لف وجهه ع سالم وليد: سسسلوم وقف جنب البقاله ابي مويه نشف ريقي
سالم: نشف ريقك....؟ طول اليوم تتكلم اكيد بينشف وانت لق لق لق
وليد: سلوم اذكر ربك ياغبي
سالم:طييب لا اله الا اللله اللحين بوقف لك

ريتاج كانت سرحانه بجمال فهد
ريتاج كانت متلثمه في ناس تكون نظراتهم قوبه لدرجه انك ماتقدر تحط عينك بعينهم كانت نظرات ريتاج كذا نظرات قويه كانت سيارتهم واقفه جنب سيارة فهد عند البقاله
لف فهد وجهه لسيارة وجات عيونه بعيون ريتاجفهد انبهر من عيونها الوسيعه ومكحله من الله ولانظراتها الي خلته هو ينزل عيونه غصب
ماقدر يلف وجهه وانتبه لصوت باب سيارته كان عزام وحمد وجوهرة راجعين من البقاله
حرك سيارته ومشى

بسيارة سعود
سسساره: سعودوه حط تنكس ابي اتنكس
سعود: هيه وين انتي بعرس
ساره: لا بس بدق ارقبه واهز كتفي
سعود: يلف عليها احلفي وذا مو رقص
ساره: لا بس تفريغ مشاعر
سعود: اقول انثبري واستغفري احسن لك
ساره بتافف: اففف طيب وتعلي صوتها استغفر الله
سيارة فهد
كانت مها طول اليوم تسولف وتضحك ع الجوال
ولاعطت لفهد بال
وعزام وحمد يلبعون با ال بي اس بي
حمد: عزام عطني شويه من ركبنا وهو بيدك بابا شوف عزام
جوهره كانت تشوف توم وجيري ب tv حق السيارة
وتصرخ جوهره: حميد وعزامموه بس ازعجتوني
جوهره عمرها 9 سنوات وعزام وحمد 8 سنوات بينهم سنه
فهد كان سارح بالعيون الي شافها ويضحك ع عزام الي يانطق س ث
فهد: ههههه عزام قول سياره
عزام بعناد: ثياره ثياره ثياره ويكتف يده وجوهره تناضره وتضحك: ههههههه يعاند بعد

بسيارة ابو سمر

سمر وخجل ع البي بي الي سبب لنا قلق هلايام اهـ ودي امسكه وقطعه صغار انا لو باخذه مو عشان ذا الخدمه لقلق لا بس عشان شكله والكيبورد الي فيه سهل
ام سمر:وش طبختوا اليوم
ام تركي: ماطبخنا والله كل واحد اخذ له ساندويتش وطلعوا
ابو سمر :كيف الاسهم معك يابو تركي عسىـأأأ ماهوب لاعبتن فيك
ابو تركي:ههههه ليه هي مو بس العبت فيني العبت بكل ناس هذا هي مره فوق ومره تحت
ابو سمر : الله يعين



وقضوا الوقت الساعه 1 وصلوا االشرقيه وبشاليهات
نزلوا من السيارات


الشاليه (1)
البنات( سمر وخجل ومها وريم وريتال وريتاج وجوهره وحنان وسارة اخت سعود)
والحريم( ام رهف وام تركي وام فيصل وام سالم وام سمر )

الشاليه(2)
الشباب( تركي وفهد وفيصل وسالم ووليد وسعود صديق فهدوعزام وحمد)

الرجال(ابوفيصل وابو سعود وابو سمر ابو رهف)



عند الشباب............................................ ............
كانوا جالسين بهدوء ويسولفون برواق
تركي:انا قايم اتمشى ع البحر شويه
قام وماامداه يلف الا الكل وراه ماعدا سالم
تركي:نعم وش تبون..؟ بس عوايل
فيصل: هههههه يعني عشان عندك حرمه وولد صرت عوايل
فهد بتهديد: فيصل خذ اختك منه
فيصل: شكلي والله واعلمه العوايل صح
سعود: ههههههه والله اكلتوا تركي
تركي مسوي نفسه خايف : اذا رضت اختك تتركني ذاك الوقت تكلم وراك بسس
سالم:........... ساكت وابد مو معهم
فيصل: سالم وش رايك بالرخمه ذا
سالم: ماعليك منه ذا الدلخ من يومه صغير كان فيه عرق دلاخه ويكبر معه بالزمن
الكل:هههههههههههههه
سعود: حلوه عرق دلاخه
حمد: يبه متى اصير انا عوايل مثل عموه تركي؟؟؟
فهد: هههههههههه ويمسح ع شعر ولده لاكبرت يابابا
طلعوا الكل وخلوا سالم مع هواجيسه


عند البناأت........................................... ...................................

كانوا مسووين دائره وسمر تبي تطلع فكره تطير هالطفش
سمر: بنات قوموا للبركه
خجل ماسكه المنديل: لاتكفين انا مزكمه
ريم: دامك تعبانه البركه ماتصلح الا بجمعه واستهبال
سمر: طييييييييب نلعب صيده > غميمه

حنان تسلم افكارك يلا قوموا
البنات قاموا ووقفوا عشان يبدا العد
سمر:تحط يدها ع فمها اوووه
ريتاج: انا الكبيره
سمر: اقول صفي لااخليك تصفين بكف
ريتاج: مااابي العب هونت
خجل: رتوجه اللعبه مو حلوه بدونك رجيتك يلا
ريتاج: عشانك بس ووقفت
سمر 123 وعدت طلعت مها وبعدها ريتاج وريتال وجوهره وسمر وساره وريم وحنان

يعني الي بتصيد خجل
خجل: لامابي سمر ارجعي عدي
سمر صيدي اللحين وذا خلصنا رجعنا نعد طيب

وركضوا البنات حنان اول ماركضت طاح جوالها ونزلت تبي تجيبه ووراها
خجل: ههههههههههه وقفي حنان صدتك حنان تركض تبي تهرب
وتدخل فله لرجال وتضرب الباب بقوه
وتقفله يووووووووووووووومه والله شوي وتصيدني مين كان وراها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

سالم من شافها اختلطت معه المشاعر حب ع شوق ع كل شيء
حنان حطت ظهرها ع الباب: ييييييييمه كانت بتصيدني سالم يضحك ع غبائها
ويقول: يوه حلويتي احلى من لي بصوره
حنان االتفت عليه وتقول بقلبها وش صورته وش يقول ذا حنان:يييييييييييمه من انت وش جابك هنا
سالم كان منزل راسه و ضحك باين عليه
حنان سمعت صوت رجال جايين وصوت ضحك وهبالهم عرفت انها دخلت فلتهم بالغلط
ركضت بسرعه لفلة البنات راحت واخذت معها قلب
سالم كان فرحان وراحت كل همومه من شاف هالملاك
طلعت حنان وهي تضحك ع نفسها داخله عنده واقول من انت
دخلوا الشباب وهم يسولفون
سالم: يالدلوخ وليه ماقلتوا لي اجي معكم
تركي رافع حاجبه :خير يابو شباب طالعين قدامك
سعود: اذا تبي اطلع لحالك هذا البحر قدامك


ريتال كانت تركض ومومنتبه لشيء اهم شيء انه خجل ماتصيدها وطرااااااخ تضرب بفيصل ريتال
طاحت وناظرته من فوق لتحت
فيصل : ريتال قومي تعورتي
ريتال بالم : انتبه قلت ريتال ماقلت رهف
سحب يدها فيصل : رهف ماتنطقين اسمها ع لسانك انت فاهمه رهف تااااااااج ع رااااسك وراس الكل ويهزكتفها بقوه
ريتال: تاج ع راسك انت من تكون عشان تمسكني كذا اتركني فيصل ابعد يده عنها وحس بالقهر:انتبهي ع مين تتكلمين ياريتال
ريتال تنفض التراب عنها وتدفه وخر بس وهي تعرج وراحت تبكي وتنزف من كلامه ودخلت لفلة البنات شكلها يضحك هالبنت بس تطيح
فيصل: ماعاش من يغلط عليك يارهف وانا عايش الله يرحمك بس

عند ريتاج الي كاننت متخبيه
وسمعت صوت رجال
فهد: ياهوه واحد منكم يجي يشيل العصير
ريتاج بصوت رجولي : احـــــــــم وخر خلني اطلع
وكانت متلثمه
فهد: اطلع سالم محد حولك
ريتاج: انا موسالم انه اخته
فهد استغرب ابد مولايق يكون صوت بنت
لف جسمه تفضلي اختي
طلعت ريتاج وتبي تشيل العصير
لف عليها وين وخري انا اشيلهم
ريتاج ناضرت بعيونه
ووقفت فهد بنفسه هذي الي كانت تناضر فيني
الي ذبحتني نضراتها
عيونها تجنن تبنه بس صوتها ماش
طلعت ريتاج وهي تفكر فيه يوه وش فيني انا رجال معه ولدين ومتزوج وعاجبني اول مره يعجبني رجال انا مايعجبوني غير البنات وتضحك ههههههه ماعرف لنفسي انا بنت ولا ولد اعوذو بلله منك يابليس وتجي خجل وهي تفحط
ههههههههههههه صدتتتتتتتتتتتتتك
ريتاج بصوت مبحوح: هههههههه والباقي
خجل وهي تركض اللحين اجيبهم دخلت
وريم كانت متخبيه ورا الجدار
وحست بهدوء وطلعت خجل ههههههههه

يافالحه والله مادريت انك هنا لو ماطلعتي
ريم: ههههههههه شسوي شفت هدوء فكرت مافيه احد

ساره تعبت وراحت لخجل: خلاص خجل صيديني تعبت
خجل مسكتها وهي تضحك: خلاص صدتك
دخلوا البنات مها وريتاج وحنان وخجل وريم وجوهره وساره وسمر
لقوا ريتال تبكي
سسسسسسساره: ريتااااااااال وش فيك تبكين؟؟؟

ريتاج: رتيييييل حبيبي وش صاير؟؟؟؟
حنان والباقي فاتحين عيونهم ع الاخير وهي تبكي بقوه
ريم: خلاص اطلعوا بشوف وش فيها
حنان: يلا بنات ناكل لنا شيء انا جوعانه
ريتاج رن جوالها ونظرت ريم واغمزت لها يعني
شوفي وش فيها
ريم ابتسمت لها بمعنى خليها علي
طلعت ريتاج وسماعه باذنها
وسكرت ريم الباب وناضرت لريتال الي كانت تشاهق
وتصيح بقوه وترتجف
ريم: ريتال قلبي وش فيك...؟
ريتال: ماقدرت تتحمل زياده رمت نفسها ع حضن ريم وبكت بشده :فيصل هاوشني هاوشني وكان يبي يضربني ريم شهقت: ليه انتي وش سويتي ....؟
ريتال وهي تمسح دموعها وتبكي بقوه:عشاني قلت انتبه لاتقولي رهف وتكلمت وبقهر ع البرنسيسه
ريم شهقت: مجنونه انتي...؟ ريتال ادري انك تحبين فيصل وهو قالي انك عاجبته
بس هو مايرضى احد ينطق اسم رهف غيره كيف انتي تغلطين عليها
ريتال: ليه من تكون هي..؟
ريم: رهف كانت خطيبة فيصل وماتت قدام عينه وعلت نبرتها قدام عينه ياريتال

ريتال حست بلالم وقلبها صار يعورها ومسحت دموعها وضمت ريم ريتال:وكيف ارضيه ياريم انا ابيه
ريم ابتسمت: خليه علي ويلا امسحي دموعك وبجيب لك سمر تنسيك فيصل وطوايفه ريتال من سمعت طاريها ضحكت ع هبالها

ونادت البنات دخلوا وهم مبتسمين
جوهره: عمه شكلك واع وانتي تصيحين
ريتاج: يادلوعه والله مالك داعي يالجربه
ريتال بدلع: خفتوا علي...؟
خجل: حبيبتي اذا ماخفنا عليك نخاف ع مين
سمر: مالت كل ذا عشان يهتمون فيك
ريتال: هههههه يادفشه يا سمر
مها:ههههههه دلوعه
سارة: سمر عطينا من افكارك يانيوتن
سمر : اممممممم وطلعت تجيب قدور وعلب المويه الفاضيه وملاعق واعواد خشب ورمتهم ع مها
وريتاج وريم انتوا بتطقون وسارة وجوهره وحنان انتوا تصفقون وترقصون وتردون ورا خجل
خجل: لاسمور مابي اغني
سمر: يلا خجول عشان ريتال
خجل مسكة خد ريتال :عشان هالعيون الحلوه بس
وتنحنحت وكان وليد عند الباب يبي ريتال عشان تجيب له ملابس وسمع صوت
خجل: بس بنات بغني
احـــــــــــم وليد قرب عشان يسمع صوت خجل
خجل : جيت وش جابك حبيبي من بعد طول المغيبي من بعد طول المغيبي وبدا طق وتنكس سمر ترقص مصري وتستهبل وتلفح بشعرها وريتال ترقص معها وتضحك ع شكل سمر وخجل تكمل

ولاناوي ياحبيبي تغرق الغرقان اكثر تغرق الغرقااااااااااان اكثر تقول اني ماهمك يابرودة والله دمك لين اخر الاغنيه ووقف الطق ورقص والبنات يضحكون ع اشكالهم
شوي رن جوال خجل : هلا لولي
وليد: عوافي يالغلا ع هالصوت
خجل: وه سمعتني
وليد: ههههههه ايه يالغلا تغنين لهم متحمسه
خجل: ههههههههههه شسوي اغصبوني
عند شباب.............................................. ...........................

سالم : اصعب شيء انك تحب
سعود: اوخصص لاتقولي انك تحب
سالم:هاه لا وش يخليني احب
وبدا سالم يشعر:
ماتغير شيء لاكن صار فاضي هالمكان
يعني انت شفت قلبي طحت من عيني
وعينه
كان قلبي لك مدينه ولاحظ اني قلت
كان يعني انتي اللحين واحد خارج حدود
المدينه
ليه مستغرب كلامي وليه اعطيك الامان
ليه تكذب في كلامك العذر وينك ووينه
مالومك دام قلبك ثارت امواجه وخان
الخطاء مني لاني صرت في بحرك سفينه
تركي: صح لسانك ياشاعرنا
والكل: صار يمدحه ع ادائه وع حفظه للابيات

وضلوا يسولفون ودخلوا ينامون عشان طلعت المجمع بكرا

اربعه ماناموا(( تركي وريم وريتال وفيصل)) تتوقعون ليه اكيد يفكرون ببعض مادري انا الساعه 5 الفجر ضوء جوال ريم وقطع افكارها نغمة تركي ردت بكل حب
ريم :الوووهلا حياتي هلاتركي امر
تركي بهيام:يالبيه بس ريم طلعي انتي وزياد نتمشى ع البحر شويه ماجاني النوم قلت اشوف ملاكي
ريم:هههه اوكيه ياعيوني اللحين طالعه سلام
تركي:مع السلامه
قامت اخذت عبايتها وجوالها وشالت زياد وطلعوا اتركي الي كان واقف قدام باب فلة البنات
تركي:يااااااااااروحي انتي خليتك ليله وحده حلويتي
ريم بدلع:ماحلويت ولا شيء بس عيونك تطلعني حلوه
تركي:يلا روحي مشينا
ومششوا للبحر الي كانت مواجه ترتطم بقوه وتشهد ع هالحب ولون البحر صافي ومع بزوغ الشمس شوي كان المنظر ولا اروع رومنس *_^

بالغرفه مها مانامت شلون يغمض لها جفن وهي ماكلمت حبيب قلبها اخذت جوالها و بصوت واطي ودقت :هلا عبد الرحمن هلا حياتي لابس مشتاقه لك
وبنفس الوقت كان فهد يدق عليها وجوالها مسكر وقلقان

عزام كان واقف عند باي الغرفه وفتح الباب بسرعه كان يبي خجل تصلح البلايستيشن حقه فتح الباب وشافها وهي ماسكة الجوال ع اذنها وهو يناظرها ويناظرهم متسدحات نايمات ناظر بمها الي من الخوف رمت الجوال
عزام ببرائه :عمه من كنتي تكلمين بليل...؟
مهاخافت ودقات قلبها اسرعت :هاااه كنت اكلم عموه فهد
عزام: اها طيب تعالي ثلحي لبلاي ثتيثن حقي ممكن
مها: اوكي حبيبي يلا جايه وسحبت الجوال من جيبها بسرعه يوم تاكدت انه طلع وهمست:يلا حبيبي بعدين اكلمك باي
وطلعت ودقات قلبها لازالت :ياربي ليكون سمعني ياويلي والله اروح فيها لا عادي اذا قالوا لي بقولهم تصدقون هالبزر يارب استر علي وصلحت جهازه وجلست جنبه ونزلت تحت يمكن ينسى وتحرك شعره باصابعها الي ترجف بخوف طبعا عزام جريء
لف وجهه عليها:عمه انتي ثلون تكلمين بليل ابوي يقول الي تكلم بليل يكثر العثا ع ظهرها حتى خجل ماتكلم وليد بليل
مها بخوف:حبيبي انا اكلم زوجي يعني عااادي
عزام يرجع للعب:اها طيب ثوفي كيف ثياره تفحط

رجعت ريم وشافت مها صاحيه
ريم وهي تفك طرحتها: مانمتي يامها ...؟
مها بتافف :لا وين كنتي انتي ...؟
ريم: مع تركي نتمشى ع البحرالجو كان جناااااان
مها بعدم اهتمام:ماقالك فهد صاحي ولانايم ...؟
ريم: لاماسئلته تبين ادق عليه اسئله
مها: لاشكرا انا رايحه انام يلا اخليك
ريم: نوم العافيه

دخلت مها تنام وحطت الجوال ثاني حق العايله
ريتال كانت منسدحه ماسعمت شيء من اللي قالته مها لانها مو معها ابد مع فيصل
افتحت الباب وحصلت ريم ماسكه زياد
ريم: ريتال مانمتي ..؟
ريتال: لاماجاني نوم تعالي نروح المراجيح طار نوم من عيني
ريم: يلا بس اسدح زياد سدحت زياد وطلعت
طلعوا وهم متوجهين للمراجيح شافوا ثنين كانوا جالسين ع المراجيح يوم شافوهم قاموا
ريم: اجلسي ريتال خليني ادفك
اجلست ريتال وريم تدفها
ريتال: تتوقيعن يرضى..؟
ريم باستهبال: مين؟؟؟؟
ريتال : مرفت امين هههههه يعني مين اخوك
ريم: فيصل قلبه طيب ويرضى بسرعه وانتي دخلتي قلبه بعد رهف واسكتت
ريتال تطمننت : اها يارب يرضى
طلع فيصل لقاهم جالسين ريم: هلا فيصل تعال
فيصل قرب: ريم هذي حنان اخت تركي
ريم: لا ريتوووله
فيصل : اها اعتذري لها بنيابه عني
ريم: هههههههههه تسمعك تراها
ريتال: مو لازم تتعتذر راضيه انا الي اعتذر لك واللله
ريم: ( حقك علي ان كنت زعلان وان كنت راضي ارضيك يافلان)
اضحكوا اثنينهم عليها

فيصل: تعالي ياريم ادفك
اجلست ريم ودفها فوووووووق وهي تضحك مثل الاطفال : فيصل بسس والله اخاف
ريتال:ههههههه ياخوافه
ريم: والله لو تجربين ماتلوميني
ريتال ضحكت
وفيصل وقف وهو ميت ضحك: يلا بدخل انام انا وانتو رحوا دخلوا لان العصر بنطلع للمجمع
ريم وريتال: اوكي ودخلوا وناموا االكل

In the morning........................................... .........................................
الساعه 3 العصر قاموا الحريم
ام تركي تتفرج ع التلفزيون :افففف ياشين جلسة العجايز تذبل التسبد < تكفين يالصغيره وهي كبيره بس تصغر عمرها
ام سمر: انا رايحه اقوم البنات الساعه صكت 3 وفاتتهم صلاة الظهر
ام سعود: ايه والله والغدى جاهز خلونا نصحيهم خلاص
ام فيصل: خاسوا نوم حشى خيشة نوم مو بنات
راحت ام سالم تصحيهم وهي خبره بتخريب النوم
راحت للغرفه افتحت الباب كله وشالت عن كل الفرش وفتحت الشبابيك وشمس والهواء حار
وصكرت المكيف وتصرخ: قومووووا بنرجع لرياض
ريتاج تضغط ع عيونها: من جدك يمه تونا جايين امس
البنات قاموا ع الصراخ ام سالم: مابنروح امزح > تنكت بعد
البنات قاموا وطبعا لو تشوفونهم تخافون كل وحده لابسه بجامه ثانيه وشعر ظارب بالكهرباء والوجه احمر من كثر النوم ويتثاوبون
ريم: يلا قمت وتسحب فراش
خجل
ريم:يلا خجل قومي الساع
خجل: تناضر بجوالها وتفز يوه 5 مكالمات من وليد ريتال تفتح عيونها وتهز
ساره : قومي يلاصلي
ساره: طيب طيب صحيت
باقي جوهره وحنان وسمر نومهم ثقيل
طبعا مها قامت وتبي تجاكرهم
جابت مويه
وتكب ع وجههم سمر فزت تصرخ :مويه مويه >صارت وياي هههه
حنان متعوده وفتحت عينها: طيب يامها مردوده وربي
جوهره : ماما مالك داعي ليه كذا
مها: ووجع انا امك تقولين لي مالك داعي قومي بدلي ملابسك لو تشوفين شكلك يضحك
والبنات: ههههههههههههه
ريم: كلكم اشكالكم تضحك موبس الجوهره
سمر: والله ماخليك يامها وتركض وراها
ريتاج غسلت ووجها وجات تصورهم وصورت موقف
مها وراحت تصلي وقاموا كلهم يصلون ويغسلون ويفطرون

عند الشباب............................................ ..........................
ابوفيصل: روحوا قوموا فيصل خاس من النوم
سعود: خله عمي مانام الا متاخر
ابورهف: ليه وش عنده نايم متاخر
سعود: اتوقع كان مع اخته
ابو سعود : اها الله يخليها له
سالم كان خايف يكلم تركي وتشجع: تـــ...تــــ...ركي انت ماعندك الا اختك حنان الي مو متزوجه
تركي بعدم انتباه: لاعندي مها زوجة فهد
سالم: اها حنان مو مخطوبه
تركي بضحكه :ليه تسئل ناوي تناسبنا؟؟؟؟؟؟؟
سالم: هههههه ايه وش دراك عن نصيب
تركي:اها والله اذا نصيبها انت ياحضها بس لا مومخطوبه طريقك مفتوح
فيصل توه قايم ويتمغط : من متى صاحيين انتوا؟؟؟؟
وليد:اوووووه منذو مبطي
فهد: متعوب عليها منذو ماقدر انا هههههههههه
وليد: هههههههه طلعت عفويا
فهد: خذ راحتك يبلك قاموس انت
عزام تقدم لسالم وهو يعد خطواته وبخوف
عزام:سسالم تكفى بنروح للمثبح انا وحمد
سالم: لا يصير فيك شي
عزام: لا لا تخاف بمثك حمد عشان مايغرق
سالم:هههههههه طيب روحوا بس انتبهوا مو تغرقون
حمد اخذ موافقة فهد وطلعوا للمسبح
وهم ماشيين للمسبح عزام تذكر سالفة امس ولازم يستفسر
عزام كان ذكي ومانسى سالفه امس: حمد انتوا عندكم خال اثمه عبد الرحمن
حمد: لا ماعندنا ليه؟؟؟
عزام: لا بث كنت افكر عندك
عزام ماراح يترك هالسالفه ولازم يعرف مين عبد الرحمن تعرفون البزارين ولقافتهم
يمكن لقافة عزام تجيب نتيجه وينتبه فهد لسوالف مها
ماندري



تتوقعون فهد بيعرف عن مها ووش بيصير..؟
فيصل بيستمر بحبه لريتال ولا لا...؟
تركي بيحافظ ع وعده ..؟
سالم لحنان ولاعائق جديد بيواجههم
تابعوني..

    رد مع اقتباس
قديم 03-07-2011   #15
لــين
.: إداريه :.

الصورة الرمزية لــين

 تاريخ التسجيل : Jan 2009
 المشاركات : 45,597
 السمعه : 70667

لــين غير متصل


الأوسمة

 

افتراضي رد: روايتي الاولى واول نشر لها (عيني بعينها والقلوب بعاد خوفي من رمشي لايلامس هدبها)

 

احداث كثيرة ومتشابكة حصلت هنا
ختمت باسئلة تحمل الاثارة والشوق

بانتظار البقية

    رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
(عيني, لايلامس, الاولى, بعاد, بعينها, ينفي, رآسي, روايتي, هدبها), والقلوب, وانآ

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
روايتي الاولى ., سً أظل مدمنتك حتى يعلن الشيطان تووبتته .. شقآوه بدلع قصص و روايات 17 06-07-2011 06:17 PM
نتائج مسابقة روايتي الاولى | الجوله الاولى |+تنبيه جديد نهايه قصص و روايات 5 13-12-2010 05:58 PM
ملحق روايتي الاولى ( زهره الريف) / Ḟļőωєя oƒ ṯћє Ĉoưʼnţяμşĩḓẹ هوى روحي قصص و روايات 40 22-10-2010 05:06 AM
ملحق روايتي الاولى / قسوة زمن نهايه قصص و روايات 29 30-07-2010 08:51 PM


الساعة الآن 07:05 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. ,
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.

منتديات
المواضيع والردود المنشوره في منتديات خفوق لاتمثل بالضروره الرأي الرسمي للاداره بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط / جميع الحقوق محفوظة © 2005 - 2013

خفايا ناقل نيوز عنبه نيوز